• نذكر الجميع من أن الغاية في انشاء هذا المنتدى هو الامر بالمعروف والنهي عن المنكر توعية الاخوان الباحثين عن الركاز بتقديم المساعده لهم من خلال هذا المنتدى بالعلم الحقيقي للأشارات و الرموز المؤدية لأماكن الكنوز المخبأة بعيدآ عن المساكن الأثرية التي كانوا يسكوننها ذالك لمنع ظاهرة التعدي على المباني الاثرية وتخريبها التي لايوجد بها اي كنوز فالكنوز تكون خارج المباني وان كانت موجوده فقد تم استخرجها من قبل الدوله العثمانية التي كانت تهتم باخراج اي كنوز في اي بلد كان تحت حكمها اهدفنا المحافظه على جميع المباني الأثرية لتكون رمز لبلادنا و فخر لنا امام العالم و الحفاظ على الاثار والبحث عن الدفائن و طلب الرزق في الاماكن التي تكون خارج مساكن القدماء
  • إعـــــــلان

    تقليص
    لا يوجد إعلان حتى الآن.

    من روائع القرآن الكريم (سارعوا ، سابقوا )

    تقليص
    هذا الموضوع مغلق.
    X
    X
     
    • تصفية - فلترة
    • الوقت
    • عرض
    إلغاء تحديد الكل
    مشاركات جديدة

    • من روائع القرآن الكريم (سارعوا ، سابقوا )

      من روائع القرآن الكريم (سارعوا ، سابقوا)

      الكاتب: ياسين بن علي

      قال الله سبحانه وتعالى في سورة آل عمران: {وَسَارِعُوا إِلَى مَغْفِرَةٍ مِنْ رَبِّكُمْ وَجَنَّةٍ عَرْضُهَا السَّمَوَاتُ وَالأَرْضُ أُعِدَّتْ لِلْمُتَّقِينَ (133)}.

      وقال سبحانه في سورة الحديد: {سَابِقُوا إِلَى مَغْفِرَةٍ مِنْ رَبِّكُمْ وَجَنَّةٍ عَرْضُهَا كَعَرْضِ السَّمَاءِ وَالأَرْضِ أُعِدَّتْ لِلَّذِينَ آمَنُوا بِاللَّهِ وَرُسُلِهِ ذَلِكَ فَضْلُ اللَّهِ يُؤْتِيهِ مَنْ يَشَاءُ وَاللَّهُ ذُو الْفَضْلِ الْعَظِيمِ (21)}.
      والناظر في الآيتين يلحظ الفرق بينهما:
      ففي الآية الأولى قال سبحانه: {وَسَارِعُوا}، وفي الثانية قال: {سَابِقُوا}.
      وفي الآية الأولى قال سبحانه: {وَجَنَّةٍ عَرْضُهَا السَّمَوَاتُ وَالأَرْضُ}، وفي الثانية قال: {وَجَنَّةٍ عَرْضُهَا كَعَرْضِ السَّمَاءِ وَالأَرْضِ}.
      وفي الآية الأولى قال سبحانه: {أُعِدَّتْ لِلْمُتَّقِينَ}، وفي الثانية قال:{أُعِدَّتْ لِلَّذِينَ آمَنُوا بِاللَّهِ وَرُسُلِهِ}.
      هذا الفرق بين الآيتين اقتضاه السياق الذي وردتا فيه، ذلك أن الآية الأولى تتعلّق بالمتقين، وأما الآية الثانية فتتعلّق بالمؤمنين. ولما كانت التقوى وهي نتاج الإيمان أعظم درجاته وأرقى رتبه، كانت أفضل من مجرّد الإيمان؛ لأنّها تتضمّنه وزيادة، وكان التقّي أفضل من المؤمن العادي. وقد بيّن الله واقع المتّقين الذين أعدّت لهم جنة عرضها السماوات والأرض فقال: {الَّذِينَ يُنْفِقُونَ فِي السَّرَّاءِ وَالضَّرَّاءِ وَالْكَاظِمِينَ الْغَيْظَ وَالْعَافِينَ عَنْ النَّاسِ وَاللَّهُ يُحِبُّ الْمُحْسِنِينَ (134) وَالَّذِينَ إِذَا فَعَلُوا فَاحِشَةً أَوْ ظَلَمُوا أَنْفُسَهُمْ ذَكَرُوا اللَّهَ فَاسْتَغْفَرُوا لِذُنُوبِهِمْ وَمَنْ يَغْفِرُ الذُّنُوبَ إِلاَّ اللَّهُ وَلَمْ يُصِرُّوا عَلَى مَا فَعَلُوا وَهُمْ يَعْلَمُونَ (135)}. (آل عمران).
      وإذا كانت التقوى أعلى رتبة من مجرد الإيمان، فقد لزم إذن التفرقة بين المتّقين وبين المؤمنين. وتتجلّى هذه التفرقة في الآيتين في موضعين: الأول في الخطاب، والثاني في الثواب.
      أمّا الخطاب، فقد خاطب الله تعالى المتّقين بدعوتهم إلى المسارعة (وسارعوا)، بينما خاطب المؤمنين بدعوتهم إلى المسابقة (وسابقوا). والفرق بينهما هو: أن المتّقين في تنافس وسباق، لذلك لم يحثّهم عليه لحصوله منهم، إنما حثّهم على مزيد منه وحضّهم على الأحسن منه، فحسن هنا أن يخاطبهم بالمسارعة. وعلى خلاف ذلك، فإنّ المؤمنين لم يحصل منهم التقدّم في الرتبة، والارتفاع بالمكانة، لذلك حثّهم على السباق ابتداء، فإذا حصل منهم شملهم الخطاب الداعي إلى الإسراع.
      أمّا الثواب، فقد اختلف باختلاف الرتب. ففي الآية الأولى حينما خاطب الله سبحانه المتّقين قال: {وَجَنَّةٍ عَرْضُهَا السَّمَوَاتُ وَالأَرْضُ}، وفي الآية الثانية حينما خاطب المؤمنين بعامة قال: {وَجَنَّةٍ عَرْضُهَا كَعَرْضِ السَّمَاءِ وَالأَرْضِ}. والفرق بينهما يكمن في كون الآية الأولى المتعلّقة بالمتّقين لم ترد بصيغة التشبيه للدلالة على أنّ هذا الثواب الموعود لا يضاهى ولا يماثل ولا يشابه. علاوة على هذا ففي الآية الأولى (عَرْضُهَا السَّمَوَاتُ) وفي الثانية (عَرْضُهَا كَعَرْضِ السَّمَاءِ) وهذا يتضمّن الفرق بين الجنّتين من حيث السعة.

      والحكمة في هذا والله أعلم تتعلّق بأمرين:
      الأوّل، أنّ على قدر الأعمال يكون الجزاء. فأعمال المتقين أعظم من أعمال المؤمنين، لذلك كان ثوابهم أعظم.

      الثاني، أنّ ثواب المؤمنين حاصل لدى المتّقين بما قدّموا، ولكن لما حثّهم الحقّ سبحانه وتعالى على المزيد حسن هنا أن يعطيهم المزيد، فكان الحثّ على تقديم الأفضل مقترنا بالوعد بالأفضل. والله أعلم.

      المصدر:
      موسوعة الإعجاز العلمي في القرآن الكريم

    • #2
      جزاك الله الجنة على ما تقدمين وعلى ما قدمت للخير

      تعليق


      • #3
        ماشاء الله تبارك الله أسأل الله لك العلم والدين



        تعليق


        • #4
          بسم الله الرحمن الرحيم
          الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيدنا محمد وآله وصحبه اجمعين

          جزاكم الله أختي الفاضلة شمس الاسلام على هذا الموضوع، فقد تعلمنا منه شيئا جديد وجميل، بارك الله فيك


          وصلى الله على سيدنا محمد وآله وصحبه أجمعين
          والحمد لله رب العالمين

          تعليق


          • #5
            الله يجعله في ميزان حسناتك اختي الكريمة
            مثل مجنون ليلى اصبحت هايم ......ادور بالفلا رسوم العلايم

            [IMG][IMG]http://i13.photobucket.com/albums/a266/waleed093/a37ba06e.gif[/IMG][/IMG]

            تعليق


            • #6
              اسال الله العضيم رب العرش العضيم ان يوفقك وجميع المسلمين

              تعليق


              • #7
                جزاك الله خير
                [CENTER][B][I][COLOR=red][SIZE=6]يا ايها الناس ضرب مثل فستمعوا له[/SIZE][/COLOR][/I][/B][/CENTER]
                [CENTER][I][B][SIZE=6][COLOR=red]ان الذين تدعون من دون الله لن يخلقو ذبابا ولو اجتمعوا له[/COLOR][/SIZE][/B][/I][/CENTER]
                [CENTER][I][B][SIZE=6][COLOR=red]وان يسلبهم الذباب شئ لا يستنقذوه منه[/COLOR][/SIZE][/B][/I][/CENTER]
                [CENTER][I][B][SIZE=6][COLOR=red]ضعف [CENTER][/CENTER]الطالب والمطلوب[/COLOR][/SIZE][/B][/I][/CENTER]
                [CENTER][I][B][SIZE=6][COLOR=red]ما قدروا الله حق قدره[/COLOR][/SIZE][/B][/I][/CENTER]
                [CENTER][I][B][SIZE=6][COLOR=red]ان الله لقوي عزيز[/COLOR][/SIZE][/B][/I][/CENTER]
                [CENTER][I][B][SIZE=6][COLOR=red]صدق الله العظيم[/COLOR][/SIZE][/B][/I][/CENTER]
                [IMG]http://hanyelbadawy.jeeran.com/%D8%B0%D9%83%D8%B1%20%D8%A7%D9%84%D9%84%D9%87.gif[/IMG]

                تعليق


                • #8
                  و قل ربي زدني علما
                  ما شاء الله على هذا العلم اسال الله ان يزيدك في العلم اختي و المزيد من التقدم
                  [IMG]http://filaty.com/i/904/66060/1157512256.gif[/IMG]

                  تعليق


                  • #9
                    جزاك الله خيرا

                    تعليق


                    • #10
                      جزيت الجنة

                      تعليق


                      • #11
                        السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
                        موضوع رائع وجميل زادك الله من علمه وفضله
                        وجعله الله في ميزان حسناتك
                        مع كل الاحترام والتقدير
                        [INDENT][FONT=Tahoma][SIZE=7][COLOR=seagreen][I]استغفر الله العظيم اللهم فرج هم المهمومين[/I][/COLOR][/SIZE][/FONT][/INDENT]

                        تعليق

                        يعمل...
                        X