• نذكر الجميع من أن الغاية في انشاء هذا المنتدى هو الامر بالمعروف والنهي عن المنكر توعية الاخوان الباحثين عن الركاز بتقديم المساعده لهم من خلال هذا المنتدى بالعلم الحقيقي للأشارات و الرموز المؤدية لأماكن الكنوز المخبأة بعيدآ عن المساكن الأثرية التي كانوا يسكوننها ذالك لمنع ظاهرة التعدي على المباني الاثرية وتخريبها التي لايوجد بها اي كنوز فالكنوز تكون خارج المباني وان كانت موجوده فقد تم استخرجها من قبل الدوله العثمانية التي كانت تهتم باخراج اي كنوز في اي بلد كان تحت حكمها اهدفنا المحافظه على جميع المباني الأثرية لتكون رمز لبلادنا و فخر لنا امام العالم و الحفاظ على الاثار والبحث عن الدفائن و طلب الرزق في الاماكن التي تكون خارج مساكن القدماء
  • إعـــــــلان

    تقليص
    لا يوجد إعلان حتى الآن.

    الأرض ثابتة لا تدور حول نفسها ولا حول الشمس

    تقليص
    X
     
    • تصفية - فلترة
    • الوقت
    • عرض
    إلغاء تحديد الكل
    مشاركات جديدة

    • الأرض ثابتة لا تدور حول نفسها ولا حول الشمس



      الأرض ثابتة لا تدور حول نفسها ولا حول الشمس

      بداية هذا الموضع منقول عن الباحث نادر بن خالد جنيد مواليد سوريا 1953.حاصل على شهادة كابتن طيار على الطائرات الأمريكية .
      ومن خلال عملة في الطيران تبين لة (كما يدعى) بان الأرض يجب أن تكون ثابتة لا تدور حول نفسها ولا حول الشمس , وذلك من خلال نظريات ومبادئ علم الطيران وما سنقراة لاحقا عبارة عن نظريتة التى اكتشفها والتى ساعرضها عليكم لابداء الراى والمناقشة وهى لا تعبر عن قناعتى الشخصية وتم نقلها من باب العلم بما يدور حولنا , كما ستستعرض نطرية اخرى عن ان الارض
      الأرض لا تدور حول الشمس بل تطير ... بجانب ما تعلمناة طوال عمرنا بان
      الليل والنهار يتشكل نتيجة دوران الارض حول الشمس
      معتمدين على قانون نيوتن في التجاذب حيث يتناسب طرديا مع حجم الكتلتين وعكسيا مع البعد بينهما , ومن خلال النقاش الذى اجراة الكاتب أظهر لهم ان قانون نيوتن أذا تم الحساب بين الكتلتين والفاصل بينهما مختلف مثل الكتلة جسم صلب والواصل بين الكتلتين جسم غازي, حيث الأرض والقمر مادة صلبة والفاصل بينهما مادة غازية , ولا يوجد أثر جاذبية بين الشمس والقمر والأرض بدليل سباحة رجال الفضاء خارج الغلاف الغازي .

      العالم بطليموس وهو من العصور الرومانية القديمة كان أول من قال بأن الأرض ثابتة وأنها هي مركز الكون . ثم جاء العالم كوبرنيكوس وهو من العصور الوسطى بنفي نظرية بطليموس , وقال أن الشمس ثابتة وهي مركز الكون وأن الأرض كروية الشكل ، تدور حول نفسها خلال 24 ساعة ليتشكل الليل والنهار, وتدور حول الشمس خلال 365.25 يوم على مدار إهليلجي لتتشكل الفصول الأربعة.

      ثم جاء العالم الإيطالي غاليليو وأكد على صحة نظرية كوبرنيكوس , ثم تراجع عن نظريته لينجو بنفسه من حكم الإعدام .
      ثم جاء العالم كبلر ووضع القوانين التي تعرف بقوانين كبلر في حركة الأجسام في الحقول المركزية , وأصبحت من المسلمات العلمية لدى الناس, حتى أن بعض رجال الدين المسلمين اعتبروا أن نظرية دوران الأرض حول نفسها ودورانها حول الشمس مذكورة في القرآن الكريم.

      ولما كانت ساعات النهار في نصف الكرة الشمالي تزداد صيفا” وتتناقص شتاء” الأمر الذي جعل الكاتب يبدأ بحثة في دراسة الحركة الميكانيكية للأرض حول نفسها وحول الشمس ,وميلان محورها بمقدار 23.5 درجة حسب نظرية كوبرنيكوس الحالية لمعرفة أسباب عدم ثبات قيم آذان الفجر.

      فقد اعتبر أن الأرض كالطائرة التي تطير في الفضاء, وقام بتطبيق نظريات الطيران والملاحة الجوية على حركتها. فوجد عام 2006 بأن الأرض لا تدور حول الشمس بمدار إهليلجي .
      تم مراسلة وكالة ناسا الفضائية لإبداء الرأي, وطلبوا منة عرض نظريتة على الجامعات والمراكز العلمية في سوريا, فاعتذر معظمهم عن تأييد أو نفي هذة النظرية .

      كذلك تم عرض النظرية على علماء الدين الإسلامي والمراكز الدينية ومراكز إعجاز القران فكان جوابهم أن الأرض تدور بدليل جزء من الآية:
      وَكُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ
      بل إن منهم من نعتة بالكفر وطلب إقامة الحد علية لتغير نواميس الله في هذا الكون , ومنهم من وصفة بالجنون عندما نقض نظرية كوبرنيكوس وغاليليو وكبلر , وفي عام 2008ناقشت النظرية في قسم الفلك والأرصاد الجوية بجامعة القاهرة,فطلبوا مني إثبات عدم دوران الأرض حول نفسها لتكتمل نظريتي, وبالبحث وجدت بعض البراهين بأن الأرض لا تدور حول نفسها ولا حول الشمس. وبعد إثبات ذلك تبين أن طلبهم كان للتعجيز ولتفشل النظرية .

      و أعذر الكنيسة في ذلك الوقت عندما أصدرت حكم الإعدام على كل من كان يخالف عقيدتها ,
      وكما حدث معي في مركز اينشتاين في برلين عندما طردني مدير المركز خارجا”؛ لأنه بموافقته على نظريتي سوف يتم إغلاق المركز الفلكي ,كما فسره لي أحد العلماء في المركز .

      إن نقد نظرية كوبرنيكوس وغاليليو بعدم دوران الأرض حول نفسها وعدم دورانها حول الشمس , لإظهار خطأ علماء الفلك في حساب مواقيت صلاة الفجر , وخطأهم في تحديد بداية ونهاية شهر الصيام , ولا يعني هذا الكفر بالله وتغير نواميس الكون , وإنما يعني تغييرا“
      للمفاهيم الخاطئة التي تعلمناها سابقا” ,لأن نظرية كوبرنيكوس وغاليليو وقوانين كبلر كانت قبل التقدم في علوم الطيران والملاحة الجوية .

      دليل القران

      إن نظرية كوبرنيكوس بأن الأرض تدور حول نفسها وحول الشمس ليست هي من أقوال أنبياء الله صلوات الله عليهم ,ولم تذكر في أي كتاب سماوي .
      بل الذي ذكره الله عز وجل في القرآن الكريم أن الذي يسبح ويجري في الفضاء هو الشمس والقمر والليل والنهار وليست الأرض,
      حيث التبس الأمر على كثير من المسلمين في فهم هذه الآيات. ففي سورة يس وصف الله عز وجل الأرض وطبيعتها ولم يذكر أبدا” أنها تدور أو تجري أو تسبح, فقال عز وجل:

      وَآيَةً لَّهُمُ الأَرْضُ الميْتَةُ أَحْيَيْنَاهَا وَأَخْرَجْنَا مِنْهَا حَبًّا فَمِنْهُ يَأْكُلُونَ * وَجَعَلْنَا فِيهَا جَنَّاتٍ مِّنْ نَّخِيلٍ وَأَعْنَابٍ وَفَجَّرْنَا فِيهَا مِنَ العُيُونِ *لِيَأْكُلُوا مِنْ ثَمَرِهِ وَمَا عَمِلَتْهُ أَيْدِيهِمْ أَفَلا يَشْكُرُونَ * سُبْحَانَ الَّذِي خَلَقَ الأَزْوَاجَ كُلَّهَا مِمَّا تُنْبِتُ الأَرْضُ وَمِنْ أَنْفُسِهِمْ وَممَّا لا يَعْلَمُونَ
      ( يس33-36)

      ثم وصف عز وجل حركة الليل والنهار والشمس والقمر ولم يذكر سبحانه وتعالى حركة الأرض معهم أبدا” حيث أفردها بالوصف لوحدها قبلهم بأنها تختلف عنهم وإلا لذكرهم معا ” فقال:
      (وَآيَةٌ لَهُمْ اللَّيْلُ نَسْلَخُ مِنْهُ النَّهَارَ فَإِذَا هُمْ مُظْلِمُونَ *وَالشَّمْسُ تَجْرِي لِمُسْتَقَرٍ لَهَا ذَلِكَ تَقْدِيرُ العَزِيزِ العَلِيمِ* وَالقَمَرَ قَدَّرْنَاهُ مَنَازِلَ حَتَّى عَادَ كَالعُرْجُونِ القَدِيمِ * لا الشَّمْسُ يَنْبَغِي لَهَا أَنْ تُدْرِكَ القَمَرَ وَلا
      اللَّيْلُ سَابِقُ النَّهَارِ وَكُلٌّفِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ
      (يس37-40)

      ومن قواعد اللغة العربية فإن كلمة ( كل ) في قوله تعالى ( وكل في فلك يسبحون )تعود على الليل والنهار والشمس والقمر فقط , وليس على الأرض ,مما يؤكد أن المقصود بالحركة هم الليل والنهار والشمس والقمر فقط ,ولم تقصد الأرض بالحركة معهم .وفي سورة الأنبياء أيضا ذكر الله عز وجل خلق الليل والنهار والشمس والقمر,وأنهم في فلك يسبحون ( يتحركون ), ولم يذكر الأرض معهم,قال عز وجل:
      (وَهُوَ الَّذِي خَلَقَ اللَّيْلَ والنَّهَارَ والشَّمْسَ والقَمَرَ كُلٌّ فِي فَلَكٍ يُسْبَحُونَ
      (الأنبياء33)
      وفي سورة الرعد وصف الله عز وجل تسخير الشمس والقمر وجريانهم( حركتهم ) لأجل معين , ولم يذكر الأرض معهم , فقال عز وجل :
      اللَّهُ الَّذِي رَفَعَ السَّمَاوَاتِ بِغَيرِ عَمَدٍ تَرَوْنَهَا ثُمَّ اسْتَوى عَلَى العَرْشِ وَسَخَّرَ الشَّمْسَ وَالقَمَرَ كُلٌّ يَّجْرِي لأِجَلٍ مُّسَمًّى يُّدَبِّرُ الأَمْرَ يُفَصِّلُ الآيَاتِ لَعَلَّكُمْ بِلِقَاءِ رَبِّكُمْ تُوقِنُونَ
      (الرعد 2)
      وفي سورة لقمان فقال عز وجل :
      أَلَمْ تَرَّ أَنَّ اللَّهَ يُولِجُ اللَّيْلَ فِي النَّهَارِ وَيُولِجُ النَّهَارَ فِي اللَّيْلِ وَسَخَّرَ الشَّمْسَ وَالقَمَرَ كُلٌّ يَجْرِي إِلَى أَجَلٍ مُسَمًّى وَأَنَّ اللَّهَ ِبمَا تَعْمَلُونَ خَبِيرٌ
      (لقمان 29)

      وفي سورة فاطر وصف تعالى دخول الليل في النهار, دخول النهار في الليل, وتسخير الشمس والقمر يتحركان ويجريان ولم يذكر الأرض معهم,فقال:
      (يُوْلِجُ اللَّيْلَ فِي النَّهَارِ وَيُولِجُ النَّهَارَ فِي اللَّيْلِ وَسَخَّرَ الشَّمْسَ وَالقَمَرَ كُلٌّ يَجْرِي لأَجَلٍ مُّسَمًّى ذَلِكُمُ اللَّهُ رَبُّكُمْ لَهُ الملْكُ وَالَّذِينَ تَدْعُونَ مِنْ دُونِهِ مَا يَمْلِكُونَ مِنْ قِطْمِيرٍ)
      (فاطر13)

      وفي سورة الزمر , ذكر الله تعالى خلق السماوات والأرض , وتعاقب الليل والنهار بالدوران حول الجسم المستدير مما يدل على كروية الأرض ,ثم ذكر تسخير الشمس والقمر وحركتهما إلى أجل معين ,فذكر خلق السماء والأرض ثم استأنف الكلام لتكوير الليل والنهار أي التفافهما (حركتهما) على الكرة التي هي الأرض الثابتة في السماء, وذكر التسخير وهو التطويع للشمس والقمر لتجريا إلى أجل معلوم, فقال الله عز وجل في سورة الزمر :
      (خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضَ بِالْحَقِّ يُكَوِّرُ اللَّيْلَ عَلَى النَّهَارِ وَيُكَوِّرُ النَّهَارَ عَلَى اللَّيْلِ وَسَخَّرَ الشَّمْسَ والقَمَرَ كُلٌّ يَجْرِي لأَجَلٍ مُّسَمَّى أَلاَ هُوَ العَزِيزُ الغَفَّارُ)
      (الزمر 5)

      لا بل ذكر الله عز وجل في القرآن الكريم بأن في الأرض رواسي لمنع تحرك الأرض فقال الله عز وجل في سورة النحل :
      (وَأَلْقَى فِي الأَرْضِ رَوَاسِيَ أَنْ تَمِيدَ بِكُمْ وَأَنْهَارًا وَسُبُلاً لَّعَلَّكُمْ تَهْتَدُونَ
      (النحل15)
      وقال الله عز وجل في سورة الأنبياء :
      وَجَعَلْنَا فِي الأَرْضِ رَوَاسِي أَنْ تَمِيدَ بِهِمْ وجَعَلْنَا فِيها فِجَاجًا سُبُلا لَعَلَّهُمْ يَهْتَدُونَ
      الأنبياء 31

      وقال الله عز وجل في سورة لقمان :
      (خَلَقَ السَّمَاوَاتِ بِغَيْرِ عَمَدٍ تَرَوْنَهَا وَأَلْقَى فِي الأَرْضِ رَوَاسِيَ أَنْ تَمِيدَ بِكُمْ
      وَبَثَّ فِيهَا مَنْ كُلِّ دَابَّةٍ وَأَنْزَلْنَا مِن السَّمَاءِ مَاءً فَأَنْبَتْنَا فِيهَا مِنْ كُلِّ زَوْجٍ كَرِيمٍ)
      ( لقمان 10)
      نستدل من جميع الآيات السابقة التي مرت معنا بأن الحركة للشمس والقمر والليل والنهار, وأن لأرض ثابتة وجامدة لا تتحرك بفعل الرواسي التي تمسك الأرض في الفراغ الفضائي وليست الجبال ,ولو أن الأرض تدور لكانت الجبال موجودة في طرفي الكرة الأرضية على محور الدوران
      وإنما ذكر الله عز وجل في القران الكريم والجبال أرساها وهنا مستخدمة كفعل أي أن الجبال ثابتة على الأرض وليست مثبته للأرض.

      والرواسي هي المغناطيسية الأرضية المتولدة من دوران الفضاء حول الأرض الموجودة في القطبين والتي اكتشفها العالم الألماني هانز والله أعلم ,أما قوله تعالى في سورة النمل :
      (وَيَوْمَ يُنْفَخُ فِي الصُّورِ فَفَزِعَ مَنْ فِي السَّمَاوَاتِ وَمَنْ فِي الأَرْضِ إِلاَّ مَنْ شَاءَ
      اللَّهُ وَكُلٌّ أَتَوْهُ دَاخِرِينَ * وَتَرَى الجِبَالَ تَحْسَبُهَا جَامِدَةً وَّهِيَ تَمُرُّ مَرَّ السَّحَابِ
      صُنْعَ اللَّهِ الَّذِي أَتْقَنَ كُلَّ شَيْءٍ إِنَّهُ خَبِيرٌ ِبمَا تَفْعَلُونَ)
      النمل 87- 88
      لقد فهم معظم علماء المسلمين من قوله تعالى في الآية الثانية
      (وَتَرَى الجِبَالَ تَحْسَبُهَا جَامِدَةً وَّهِيَ تَمُرُّ مَرَّ السَّحَابِ)
      وبشكل خاطئ بأن الأرض تدور حول نفسها وحول الشمس لمسايرة علماء الغرب وليظهروا الإعجاز العلمي للقرآن ولو بتفسير خاطئ .
      فارتكبوا بذلك خطأ فادحا في تفسير القرآن, حيث أنهم لم ينتبهوا للآية التي قبلها والتي تشير إلى أن حركة مرور الجبال ستحدث يوم القيامة .

      وأن الواو في بداية الآية الثانية هي واو عطف وليست واو حالية,مع العلم أن ثبات الأرض أشد إعجازا”وأن نوع القوة الربانية والرواسي التي خلقها الله عز وجل لتحمل الأرض وتجعلها جامدة في مكانها لا تتحرك هي لأشد إعجازا”.
      وأهمل علماء الدين 11 آية توحي وتشير إلى ثبات الأرض وأن الأرض لا تدور حول نفسها ولا حول الشمس.فإذا كانت الأرض تدور حول نفسها وحول الشمس فهذا يعني أن الغلاف
      الجوي والقمر والأقمار الصناعية كلها تدور مع الأرض حول نفسها بسرعات مختلفة ,

      حيث تكون سرعة دوران الأرض عند خط الاستواء 1667 كيلومتر بالساعة ,وتتناقص السرعة كلما اتجهنا إلى القطب لتصبح سرعة دوران الأرض فوق القطب دورة كل 24 ساعة,
      وكذلك ينتقل الغلاف الجوي والقمر والأقمار الصناعية مع الأرض حول الشمس في المدار الإهليلجي بسرعة وسطية تصل إلى100 ألف كيلومتر بالساعة ؛
      لأن معدل بعد الشمس عن الأرض 150 مليون كيلومتر ,ونكون بذلك قد ألغينا بعض قوانين الفيزياء والميكانيك
      ونظريات الطيران والملاحة الجوية حسب البراهين التالية

      يتبع



      التعديل الأخير تم بواسطة محمدعامر; الساعة 2014-10-25, 10:45 PM.

    • #2
      أراه مجتهد لكن غلبته آفة الهوى

      لعله غاب عنه أن الجاذبية الأرضية هي ما تجعلنا وما على الأرض ثابتين عليها
      فاشتبه عليه الأمر بأن الأرض ثابته

      سأتجاوز حديثه عن ثبات الأرض بعدم دورانها
      أما أن ينفي حتى دوران الشمس!!

      لا بد من دوران أحدها وإلا فكيف يأتي الليل والنهار

      تعليق


      • #3

        صاحب هذا البحث هو مجتهد
        وكما تقول العرب
        ليس كل مجتهد مصيب

        الارض تدور لاشك في ذلك
        والادله الحسيه والعقليه والنقليه
        تدل على ذلك

        استدل الباحث ببعض الآيات في غير محلها
        كاستدلاله على ثبات الارض
        بأن الجبال رواسي للارض

        الجبال فعلا هي رواسي واوتاد
        لتثبيت القشره الارضيه فوق نواة
        الارض المنصهره



        تعليق


        • #4
          السلام عليكم

          تحية طيبة لك أخي الكريم
          محمد عامر وللجميع

          لا أزيد على ماتفضل به الإخوة الفضلاء

          فالاجتهاد في مسألة ما أراه محموداً وصحّي أيضاً ( في إطار موافقة النقل والعقل )

          وفقكم الله
          لاحول ولاقوة إلا بالله

          تعليق


          • #5



            الاخوة الزملاء

            اسعدنى مروركم ومداخلاتكم واستميحكم عذرا بان نؤجل الرد الى مابعد الانتهاء من البحث ثم نبدأ النقاش
            والان الى ماساقة الباحث من ادلة على صدق موضوعة

            البرهان الأول:
            لو أن الأرض تدور حول الشمس بفعل قوة جاذبية الشمس؛ وأن جاذبية الشمس أكبر من جاذبية القمر , لظهرت تأثيرات جاذبية الشمس على الأرض مثل المد والجزر؛ حيث أننا نلاحظ حدوث المد والجزر عندما يكون القمر عمودي على الأرض
            بشكل واضح , ولا نلاحظ المد والجزر عندما تكون الشمس عمودية على الأرض

            البرهان الثاني:
            لقد فسر علماء الفلك حركة محاور الأرض والقمر والشمس حسب نظرية كوبرنيكوس بطريقة حسابية خيالية وغريبة جدا”
            جعلوا الشمس ثابتة في مكانها وجعلوا مدة طول اليوم 24 ساعة ,وقسموا مدة اليوم إلى قسمين:

            · القسم الأول:
            أن الأرض تدور حول نفسها 360 درجة خلال 23 ساعة و 56 دقيقة و4 ثوان.
            · والقسم الثاني:
            أن الأرض تنتقل حول الشمس مسافة 2 مليون و450 ألف كيلومتر خلال3 دقائق و 56 ثانية على الطريق الإهليلجي المزعوم للأرض ، ويكون معدل سرعتها حول الشمس 100 ألف كيلومتر بالساعة وهو رقم خيالي جدا”
            وكذلك مع هذا الانتقال تدور الأرض حول نفسها 0.98 من الدرجة ,وذلك للمحافظة على عدد أيام السنة الميلادية 365 يوم وربع اليوم .
            ولو لم يجعل علماء الفلك هذا الرقم الخيالي بأن الأرض تنتقل حول الشمس2 مليون و 450 ألف كيلومتر خلال 3دقائق و 56 ثانية،
            ومع انتقالها حول الشمس تدور الأرض أيضا” حول نفسها0.98 من الدرجة ؛ لكان عدد أيام السنة الميلادية 366 يوم وربع اليوم .


            البرهان الثالث
            إذا كانت الأرض تدور حول نفسها فسوف تكون سرعة دورانها عند خط الاستواء حوالي 1667 كيلومتر بالساعة( لأن محيط الأرض يساوي 40 ألف كيلو متر تقطعها في دورة واحدة خلال 24ساعة)، وتكون سرعة دوران القمر حول مركز الأرض حوالي 3000 كيلو متر بالساعة؛ حيث يبعد القمر عن الأرض 350 ألف كيلومتر . لأن القمر يدور 12 درجة حول مركز الأرض كل 24ساعة وحسب قوانين الملاحة الجوية فإن الهبوط بالكبسولة على سطح القمر المتحرك مستحيل وبهذا تكون الولايات المتحدة الأمريكية قد كذبت على العالم بأنها هبطت على سطح القمر ،وأن الصور التي أرسلتها هي من صنع مدينة هوليود السينمائية .
            أما إذا كانت الأرض ثابتة لا تدور حول نفسها ولا حول الشمس .فإن الطيران والهبوط على سطح القمرممكن في قوانين علم الملاحة الجوية، وأن أمريكا قد هبطت فعلاً على سطح القمر.


            البرهان الرابع :
            إذا كانت الأرض تنتقل حول الشمس بسرعة 100 ألف كيلومتر بالساعة ,والقمر يدور حولها بسرعة80 ألف كيلومتر بالساعة,
            ونتيجة دوران القمر حول الأرض يتغير موقع القمر والأقمار الصناعية بالنسبة للأرض وهذا يؤدي إلى أن تكون سرعة القمر 100 ألف كيلومتر بالساعة عندما يكون خلف الأرض ، وأن تزداد سرعةالقمر إلى180 ألف كيلومتر بالساعة عندما تكون الأرض
            بين القمر والشمس .وأن تنقص سرعته إلى 100 ألف كيلومتر بالساعة عندمايكون القمر أمام الأرض .وأن تنقص سرعته إلى 20 ألف كيلومتر بالساعة عندما يكون القمر بين الأرض والشمس .وأن تزداد سرعته إلى100 ألف كيلومتر بالساعة عندما يعود
            القمر خلف الأرض .
            ومن الثابت أن القمر والأقمار الصناعية لا تحتوي على قوة ذاتية تستطيع أن تزيد أو تنقص من سرعتها , وأن الجاذبية الأرضية لا تستطيع السيطرة على جميع الأقمار عند تغيير سرعة انتقال الأرض

            البرهان الخامس :
            إذا كانت الأرض تدور حول نفسها وحول الشمس , فان الغلاف الجوي يعتبر قطعة من الأرض , وبالتالي فإن الغلاف الجوي والأرض يدوران مع بعضهما حول الشمس بسرعة 100ألف كم/سا فإذا خرجت مركبة الفضاء من الغلاف الغازي , فسوف تجد مركبة الفضاء صعوبة كبيرة عند العودة إلى الأرض ؛ لان أقصى سرعة لمركبة الفضاء 27 ألف كم/س مثل الشخص الذي يتحرك ضمن القطار المتحرك فيعتبر قطعة من القطار,فإذا خرج من القطار فلا يستطيع العودة إليه إلا بسرعة أكبر من سرعة تحرك القطار .مع العلم أن مركبات الفضاء تخرج وتعود إلى الأرض عبر الغلاف الجوي بسهولة ودون أية صعوبة ، بدليل أن الرحلة إلى القمر استغرقت ستة أيام.



            يتبع

            تعليق


            • #6



              البرهان السادس :
              إن الفكرة السائدة عند معظم الناس أن مدة اليوم 24 ساعة ثابتة على مدار العام.ولم يستطيعوا تفسير الرقم8 بالانكليزي الذي رسمتها الشمس بجهاز السولر ولكن على سبيل الصدفة خطرت لي فكرة إسقاط جميع أوقات الصلاة لكل من دمشق ولندن ومكة والقاهرة على أوراق ميليمترية للتأكد من نظرية كوبرنيكوس بان محور الأرض يميل 23.5 درجة وقد تبين في جميع البيانات أن حركة الشمس رسمت رقم 8 بالانكليزي ولا يوجد خط زوال وهذا ينفي تفسير نظرية كوبر نيكوس بان محور الأرض يميل 23.5 درجة
              وأن مدة اليوم تزداد وتنقص بمقدار 30 دقيقة خلال سنة ميلادية,عن معدل طوله اليومي والبالغ 24ساعة، ويمكن ملاحظة ذلك من خلال اختلاف وقت أذان الظهر اليومي على مدار العام .

              البرهان السابع:
              الكرة الأرضية مادة صلبه والغلاف جوي مادة غازي فإذا كانت الأرض تدور حول نفسها فان الأجسام الصلبة سوف تدور
              مع الأرض مباشرة والغلاف الجوي سوف يدور مع الأرض غير مباشر وبسرعة مختلة عن سرعة دوران الأرض وسوف نشعر بسرعة الهواء والتي ستكون أكثر من 1000 كليلو متر بالساعة

              البرهان الثامن:
              يوجد في كل ثانية أربعة مواقع رئيسية للشمس بالنسبة للأرض أثناء دورانها حول الأرض وهي:
              · شروق الشمس
              · غروب الشمس
              · شمس منتصف النهار (آذان الظهر )
              · شمس منتصف الليل
              تم تحميل أوقات شمس منتصف النهار على أوراق ميليمترية حسب وقت غرينتش بين مدار السرطان ومدار الجدي وتبين خلال سنة ميلادية أن حركة الشمس بين مدار السرطان ومدار الجدي بالنسبة لوقت زوال الشمس قد رسمت رقم 8 بالانكليزي .
              فلو أن الأرض تنتقل حول الشمس بشكل إهليلجي لحدوث الفصول الأربعة فحسب القوانين الميكانيكية يجب أن ترسم الشمس على الأرض خلال سنة ميلادية شكل إهليلجي بين مدار السرطان ومدار الجدي وليس رقم 8 بالانكليزي.

              البرهان التاسع

              إن الأقمار الصناعية التلفزيونية الثابتة geostationary satellite بالنسبة للأرض مثل قمر عرب سات ونايل سات ثابتة البعد عن الأرض ؛ ضمن مسارات تتساوى عندها الجاذبية الأرضية والقوة النابذة حسب اعتقاد الفلكين ودكاترة الرياضيات والفيزياء , وهذا الكلام خاطئ بدليل عدم وجود جاذبية أرضيه وسباحة رجال الفضاء في المركبة لو تحرك القمر الصناعي من مكانه بمقدار متر واحد ؛ فإن الجاذبية الأرضية غير قادرة على إعادته إلى مكانه ،
              فكيف إذا كانت الأرض تدور حول الشمس بسرعة 100 ألف كيلومتر بالساعة؛ فإن القمر والأقمار الصناعية سوف تترك مكانها لعدم وجود جاذبية للأرض

              .
              البرهان العاشر:
              يوجد في السيارات التي تنقل النفط والماء حواجز في خزاناتها تعمل كمخمدات لحركة المياه العنيفة أثناء تغير سرعة السيارة ,
              وذلك للمحافظة على مركز توازنها لو أن الأرض تنتقل حول الشمس بمدار إهليلجي بفعل جاذبية الشمس,فستكون سرعة انتقالها متغيرة بين تسارع وتباطؤ , وستتأثر مياه المحيطات بين فعل ورد فعل وسوف تحدث أمواج وحركة مياه عنيفة لمياه المحيطات ،
              وستكون أعنف من (تسونامي) ,مع العلم أن المحيطات لا تحتوي على مخمدات لتخفيف حركة اهتزاز الماء .

              البرهان الحادي عشر :
              ومن الحقائق العلمية أن الطائرات جسم صلب,عندما تكون على الأرض تعتبر قطعة من الأرض ، وعند طيرانها في الغلاف الجوي تقوم بإزاحة الهواء من أمامها أثناء حركتها إلى الأمام .
              ولو تحركت الأرض مثل الطائرة في الغلاف الجوي ؛ لأزاحت الهواء من أمامها وتجاوزت الغلاف الجوي في ثلاث ثوان ونصف ، أو لو أن الأرض تدور حول نفسها بسرعة 1667 كيلومتر بالساعة ؛ لكانت سرعة الهواء السطحية مساوية لسرعة دوران الأرض حول نفسها1667 كيلومتر بالساعة ,ولكن عكس اتجاه دوران الأرض .
              وفي الواقع ففي أغلب الأحيان تكون سرعة الهواء السطحية بين الساكنة و30 كيلو متر بالساعة .

              البرهان الثاني عشر :
              إن الغلاف الجوي المحيط بالأرض جسم غازي ومن خصائصه أنه متغير الشكل و قابل للضغط, ولا نستطيع الإمساك به إلا إذا تم حصره.ولو كان الغلاف الجوي ينتقل مع الأرض ؛ لكانت سماكة الغلاف الجوي أما م حركة الأرض حول الشمس على المدار الإهليلجي أقل من سماكته خلف الأرض , مع العلم ان الغلاف الجوي متناسق


              البرهان الثالث عشر :
              عندما تتجاوز الطائرة سرعة 1200 كيلومتر بالساعة, فإن الطائرة تكون قد اخترقت جدار الصوت وسمِع ِصوت انفجار قوي
              فلو كانت الأرض تنتقل حول الشمس بسرعة 100ألف كيلومتر بالساعة ؛ لسمعت أصوات قوية عند اختراق الأرض لجدار الصوت , ولو أن الأرض تدور حول نفسها فهذا يعني أن مطار الوصول سوف يتغير من مكانه ، حيث الطيارين ورجال الفضاء لا يأخذون دوران الأرض حول نفسها وحول الشمس

              البرهان الرابع عشر :
              لو أن الجاذبية الأرضية قادرة على إمساك وتثبيت الغلاف الجوي أثناء دورانها حول نفسها أو دورانها حول الشمس لمنعت حدوث الرياح خاصة رياح الأعاصير من الدرجة الخامسة التي تصل سرعتها إلى 250 كيلومتر بالساعة .

              البرهان الخامس عشر :
              إذا كانت الأرض تنتقل حول الشمس بسرعة 100 ألف كيلو متر بالساعة ؛ لارتفعت درجة حرارة الأرض وتبخر الماء واحترقت الأرض , كما يحدث مع الأجرام السماوية عند دخولها الغلاف الجوي .




              تعليق


              • #7





                البرهان السادس عشر :
                ولو أن الأرض تنتقل حول الشمس بسرعة 100 ألف كيلومتر بالساعة ؛ لتم مشاهدة مذنب للأرض , من قبل رجال الفضاء الذين طاروا خارج
                الغلاف الجوي ؛ ولصورت الأقمار الصناعية التي طارت لمسافات بعيدة حركة انتقال الأرض حول الشمس حيث تم سؤال وكالة ناسا الفضائية عن ذلك وكان جوابهم بالنفي.


                البرهان السابع عشر :
                ان قانون القوة الطاردة = الكتلة × مربع السرعة ÷ نصف القطر
                واذا كانت الأرض تدور حول نفسها فستكون القوة الطاردة عند خط الاستواء 4000 كغ وفوق القطب أقل من 10 كغ
                وفي الواقع إن قيمة الجاذبية الأرضية 9.8 عند خط الاستواء و9.7 عند القطب .


                البرهان الثامن عشر :
                من خلال علم الأرصاد الجوية والطيران في الأجواء العالية,فقد تبين أنه كلما ارتفعنا عن الأرض فان الضغط الجوي وكثافة الهواء تتناقص بالارتفاع بينما تزداد سرعة الرياح ويصبح اتجاهها غربا”.وتكون سرعة الهواء بين80 و250 كيلومتر بالساعة.

                ولهذا السبب تزيد مدة الطيران باتجاه الغرب وتنقص مدة الطيران باتجاه الشرق .وليس بسبب دوران الأرض.
                ولو أن الأرض تدور حول نفسها بسرعة 1667 كيلومتر بالساعة عكس عقارب الساعة ؛ لكانت مدة الطيران من دمشق إلى لوس انجلوس أقل من لوس انجلوس إلى دمشق بسبب تعاكس الحركتين .
                وكذلك لو أن الأرض تدور حول نفسها , لكانت سرعة الرياح السطحية والقريبة من الأرض أكثر من الرياح العليا ؛ بسبب الاحتكاك مع الأرض .مثل الدولاب الدائر,فان سرعة الهواء المحيطة به تتناقص كلما ابتعدنا
                عن محيط الدولاب .
                وتتابع كثافة الهواء تناقصها ويبقى 10% من كثافة الهواء من ارتفاع 53 ألف قدم وحتى 164 ألف قدم .
                إلا أن مدة الطيران من دمشق إلى لوس أنجلوس تزيد بدل أن تنقص,ولو أن الأرض تدور حول نفسها عكس عقارب الساعة لكانت مدة الطيران
                من دمشق إلى لوس انجلوس أقل من لوس انجلوس إلى دمشق بسبب تعاكس الحركتين.


                البرهان التاسع عشر :
                إذا كانت الأرض تدور حول نفسها باتجاه عكس عقارب الساعة ,فيجب أن تكون السرعة الزاوية واتجاه دوران القمر الصناعي التلفزيوني ,
                مثل قمر عربسات مثل دوران الأرض حول نفسها عكس عقارب الساعة .إذا كانت الأرض تدور
                وفي الواقع يتم إطلاق الصاروخ الحامل للقمر الصناعي ويوضع في المدار المخصص له , ويكون اتجاه دوران القمر الصناعي مع عقارب الساعة بسرعة تقريبه مساوية لسرعة المدار الذي يدور عكس عقارب الساعة ، ومن ثم يحرر القمر الصناعي من الصاروخ وتعمل محركات صغيرة لتجعل محصلة سرعة دوران الفلك ودوران القمر صفرا”، وبذلك يكون القمر الصناعي كأنه مربوط مع الأرض.
                كانت الأقمار الصناعية التي أطلقت في البدايات لها عمر افتراضي 10 سنوات بسبب تغير مكانها ثم تفقد الاتصال مع الأرض,أما الآن فان الأقمار الصناعية الحديثة فإنها صممت لتعمل بشكل دائم ,حيث يتم إطلاقها وتوجيهها وتصحيح مكانها بالنسبة للأرض بواسطة صواريخ خاصة لكي تبقى ثابتة في مكانها.

                البرهان العشرون :
                تتم عملية هبوط الطائرة على مهبط الطائرات, بأن يوجه الطيار مقدمة الطائرة على منطقة الهبوط ولا يأخذ الطيار في حساباته دوران الأرض
                حول نفسها ولا حول الشمس .
                وعلى هذا المبدأ عندما قررت روسيا إنهاء مهمة محطة الفضاء الروسية مير وإسقاطها في المحيط الهادي فإن المرحلين الجويين الروس العاملين في مركز الفضاء الروسي لم يدخلوا في حساباتهم دوران الأرض حول نفسها وحول الشمسفعند ترحيل الطائرات ومركبات الفضاء من قبل المرحل الجوي والكابتن الطيار ,يتم إعداد خطة الطيران وحساب كمية الوقود اللازمة لإتمام الرحلة حسب المسافة الفعلية وسرعة الطائرة واتجاه وسرعة الرياح فقط, ولا يدخلون في حساباتهم دوران الأرض حول نفسها وحول الشمس

                البرهان الواحد والعشرون :
                يحدث كسوف الشمس على الأرض عندما يقع القمر بين الشمس والأرض وتكون حركة الكسوف على الأرض باتجاه الشرق , حيث بدأ كسوف الشمس لعام 2010 فوق افريقيا وانتهى فوق اسيا .
                ولو أن الأرض تدور حول نفسها وحول الشمس باتجاه عكس عقارب الساعة لكان ظل حركة كسوف الشمس باتجاه الغرب وليس باتجاه الشرق
                وبمعنى آخر لو أن الأرض تدور باتجاه عكس عقارب وبدأ الكسوف فوق أفريقيا فان الكسوف سوف ينتهي فوق أمريكا بدلا من أسيا وهذا دليل على خطأ نظرية كوبرنيكوس .


                البرهان الثاني والعشرون
                إذا كانت الأرض تدور حول الشمس, وقمنا بإرسال مكوك فضاء باتجاه الشمس يوم 21 آذار عندما تكون الشمس عمودية على خط الاستواء
                وبعد 6 أشهر من إرسال المكوك تكون الشمس قد عادت وتعامدت على خط الاستواء يوم23ايلول
                وحسب نظرية كوبرنيكوس تكون الأرض قد انتقلت 180 درجة وسيكون مكانها مقابل الوجه الآخر للشمس إذا كانت الشمس ثابتة لا تدور ولن نستطيع أن نرى الأرض من المكوك في ذلك اليوم بسبب الحجم الكبير للشمس ووجودها في الجهة المعاكسة لمكوك الفضاء هذا مخالف للواقع حيث أن الأرض تبقى مشاهدة في كل الوقت وهذا دليل على أن الأرض ثابتة ومركز الكون وأن الأفلاك تدور حول الأرض بما فيها الشمس

                البرهان الثالث والعشرين
                من خلال المناقشة مع علماء الأرض وعلماء الفلك في وكالة ناسا وحسب علم الفلك والملاحة الفضائية وحركة الأقمار الصناعية ومركبات الفضاء
                فقد تبين أن كل الافلاك تتواجد حول الأرض وهي تدور حول الأرض بدليل أن رجال الفضاء شاهدوا الأرض تدور حول نفسها بالعين المجردة
                ولم يشاهدوا أن مركبتهم تدور حول الشمس في الفضاء وهذا دليل على أن الأرض لا تدور حول الشمس ضمن الأفلاك الذي تخيلها علماء الفلك

                ولو أن رجال الفضاء قاموا بحساب اتجاه مركبتهم واتجاه دوران الأرض الظاهرية لتأكدوا أن الأرض لا تدور حول نفسها ولا حول الشمس
                وانما الأفلاك هي التي تدور حول الأرض
                ولدى إرسال هذه البراهين إلى المراكز الجامعية والعلمية والفضائية
                فقد اجابني30 بروفسور من أصل 10 000 بروفسور10 منهم وافقوا على نظريتي منهم كهنة في الكنيسة الكاثوليكية لان توافق مع
                ما جاء في الكتاب المقدس والباقي ناقشني ببعض البراهين منهم دكتور ديفد رئيس قسم الفيزياء والفلك في جامعة اوتاوا أرسل لي البراهين التي تدل على دوران الأرض بناء على طلبي




                يتبع

                تعليق


                • #8

                  اكمل يادكتور
                  البحث جيد ويحتاج الى
                  تأمل وفهم ومراجعه
                  واذا سلمنا بثبات الارض
                  فانه لابد ان نقر بأن الشمس
                  تدور دوره كامله حول الارض
                  كل يوم وليله ٢٤ ساعه
                  لكي تحدث ظاهرة الليل والنهار
                  لان هذه الظاهره مرتبطه بدوران
                  الارض حول نفسها

                  انا متابع معك فهذا البحث
                  في صميم تخصصي

                  اشكرك على هذا المجهود الرائع

                  تعليق


                  • #9



                    من خلال البحث والنقاش مع علماء الأرض والفضاء والفيزياء الفلكية تم تجميع هذه الأسئلة والمصطلحات:

                    من الخطأ القول بأن الأرض تدور من الغرب إلى الشرق لأن الدوران من الغرب إلى الشرق ممكن أن يكون حركته مع عقارب الساعة
                    أو عكس عقارب الساعة.
                    لقد غير الفلكين الفيزياء الحقيقية وعلم الطيران وعلم الأرصاد الجوية إلى فيزياء خيالية لتكون نظرية كوبرنيكوس صحيحة بأن الأرض
                    تدور حول نفسها عكس عقارب الساعة ليتشكل الليل والنهار , وكذلك تدور حول الشمس عكس عقارب الساعة لتتشكل الفصول الأربعة .


                    لقد استدل الفلكين على دوران الأرض بوجود قوة كيوريوس ألتي تجعل الأجسام تنحرف باتجاه اليمين في نصف الكرة الأرضية

                    ان قوة كيويورس صغيرة جدا وتأثيرها غير مباشر , وهذه القوة معدومة اذا قورنت بالقوة النابذة للأرض اذا كانت الأرض تدور وسرعة الرياح . كذلك استدل الفلكين على دوران الأرض من تجربة حركة بندولفوكو الاهتزازية إلى حركة دوار نية .
                    مع العلم هذا التغير في اتجاه البندول إلى حركة دائرية ناتجة من قوة كيوريوس التي تؤثر في المنخفضات والمرتفعات الجوية في علم الأرصاد الجوية والتي تجعل الرياح في المنخفضات تدور حول المركز .

                    كذلك استدل الفلكين على دوران الأرض بواسطة التغييرات في تأثير دوبلر ف يضوء النجوم عندما النجم الصاعد في الشرق ، وعبور
                    خط الطول المحلية ومن ثم وضع في الغرب،
                    بدل أن نراقب النجوم البعيدة ونحسبها لو تم سؤال مركز ناسا للطيران عن اتجاه دوران القمر الصناعي التلفزيوني الثابت بالنسبة للأرض geostationary satellite لأجابوا بان اتجاه القمر الصناعي الثابت يدور مع عكس عقارب الساعة وهذا يدل إما أن الأرض تدور مع عقارب الساعة أو أن الأرض ثابتة لا تدور وإنما الفلك والفضاء الذي يقع بعد الغلاف الجوي
                    يدور عكس عقارب الساعة أو قاموا بسؤال المهندسين الروس هل أدخلوا في حساباتهم دوران الأرض حول نفسها وحول الشمس عند إسقاط محطة مير في المحيط الهادي فان ادخلوا في حساباتهم دوران الأرض فان الأرض تدور وان لم يدخلوا فان الأرض ثابتة
                    كذلك استدل الفلكين على دوران الأرض من حركة القمر والأقمار الصناعية حسب حركة الأقمار الصناعية ومركبات الفضاء فقد تبين وجود أفلاك حول الأرض. بدليل أن رجال الفضاء شاهدوا الأرض تدور حول نفسها بالعين المجردة ولو أن رجال الفضاء قاموا بحساب اتجاه مركبتهم واتجاه دوران الأرض الظاهرية لتأكدوا أن الأرض لا تدور حول نفسها ولا حول الشمس وإنما الأفلاك هي التي تدور حول الأرض كذلك يحدث كسوف الشمس عندما يقع القمر بين الشمس والأرض

                    فحسب نظرية كوبرنيكوس

                    · الشمس ثابتة
                    · والقمر يدور حول مركز الأرض 360درجة خلال 29 يوم و14 ساعة و40 دقيقة حول مركز الأرض , وهذا يعني أن القمر يدور 12درجة خلال 24 ساعة
                    · والأرض تدور حول نفسها باتجاه عكس عقارب الساعة 360 درجة وخلال فترة كسوف الشمس التي تستغرق على الأرض 8 ساعات على الأرض فان القمر يتحرك أربع درجات عكس عقارب الساعة بينما الأرض تدور 120 درجة او 120 خط طول باتجاه عكس عقارب الساعة
                    فاذا بدأ كسوف الشمس فوق خط غرينتش فان الكسوف ينتهي فوق خط طول 120 غربا بينما في الواقع إذا بدأ الكسوف فوق خط غرينتش بداية افريقيا فان الكسوف ينتهي فوق اسبا على خط طول 120 شرق وهذا يدل إما أن الأرض تدور مع عقارب الساعة وإنما الأرض ثابتة والشمس والقمر يدوران حول الأرض باتجاه عقارب الساعة

                    واستدل علماء الفلك على دوران الأرض نجاح عدة مئات من الرحلات الفضائية الى القمر والكواكب الأخرى وعودتها الى الأرض
                    صحيح إن نجاح عدة مئات من الرحلات الفضائية وعودتها إلى الأرض يعود إلى أن الأرض ثابتة وأن الفلك أو الأثير أو الفضاء يدور حول الأرض ولو أن الأرض تدور حول الشمس لما استطاعت مركبات الفضاء العودة إلى الأرض لأن أقصى سرعة لمركبة الفضاء 27 ألف كيلومتر بالساعة وإذا كانت الأرض تدور حول الشمس فان سرعتها 100 ألف كم/س ولن تستطيع مركبة الفضاء اللحاق والعودة للأرض لأن جميع المركز الفضائية لا يدخلون في حساب خطة الطيران دوران الأرض حول نفسها وحول الشمس.

                    ومن خلال النقاش مع علماء الفلك والفيزياء والرياضيات كان ملخص النظرية هذه الأسئلة ولم أجد جوابا فكانوا ينسحبون من نصف الأسئلة ويعجزون عن الإجابة

                    · لماذا سرعة الرياح الملامسة للأرض صغيرة وتزداد سرعتها كلما ارتفعنا عن الأرض عكس الظاهرة الفيزيائية للدولاب الدائر؟
                    · لماذا لا ينقص زمن الطيران باتجاه الغرب مع العلم أن اتجاه دوران الأرض واتجاه الطائرة متعاكسين؟
                    · هل يدور الفضاء الذي يأتي بعد الغلاف الجوي أم ثابت, وإذا كان يدور
                    ما هو اتجاه دورانه,هل مع عقارب الساعة أو عكس عقارب الساعة ؟
                    · لماذا تضع وكالة ناسا الفضائية القمر الصناعي الثابت geostationary satellite بعكس اتجاه دوران الأرض المزعوم عكس عقارب الساعة ؟
                    · لماذا نرى كوكب الأرض بشكل دائم من الفضاء ألا يدل على أن الفضاء يدور حول الأرض ؟
                    · هل شاهد رواد الفضاء دوران الأرض حول الشمس ؟
                    · هل صورت مركبات الفضاء دوران الأرض حول الشمس ؟
                    · ما هي البراهين العلمية وليست الخيالية التي تثبت أن الأرض تدور حول الشمس ؟

                    لماذا

                    · لماذا لا تزيح الأرض الهواء من أمامها أثناء دورانها حول الشمس
                    و لماذا لا نشعر بحركة الهواء الناتج عن دوران الأرض بسرعة 1667كم/س مع العلم أننا نشعر بحركة الهواء إذا تحركنا بسرعة
                    10 كم/س ؟
                    · لماذا جاذبية الأرضي قادرة على إمساك وتثبيت الغلاف الجوي أثناء دوران الأرض حول نفسها بسرعة 1667 كم/س وحول الشمس بسرعة100 ألف كم/سا وغير قادرة على إمساك وتثبيت الغلاف الجوي عند حدوث رياح الأعاصير من الدرجة الخامسة والتي تصل سرعتها إلى 300 كم/س ؟
                    · لماذا سماكة الغلاف الجوي متساوية ومتجانسة حول الأرض لو أن الأرض تدور ؟

                    · إذا كانت الأرض تدور حول الشمس بسبب قوة جاذبية الشمس حسب قوانين كبلر ونظرية كوبرنيكوس والقمر يدور حول الأرض بفعل جاذبية الأرض فحسب علم الرياضيات فأن جاذبية الشمس أكبر من جاذبية القمر لماذا يحدث المد والجزر عندما يكون القمر عمودي على الأرض ، ولا يحدث المد والجزر عندما تكون الشمس عمودية على الأرض هل بسبب تقديرنا الخاطئ للكتلة والمسافة حسب قانون نيوتن حيث تتناسب طردا مع الكتلة وعكسا مع مربع المسافة أو أن الأرض لا تدور حول الشمس ؟
                    · تعلمنا ان جاذبية القمر سدس جاذبية الأرض قبل الهبوط على القمر ألم تختلف القيمة بعد الهبوط ؟
                    · طائرة ركاب مغلقة تطير ووزنها 100طن فيها 100 طير وزن كل طير 50 كيلو
                    غرام فإذا تركت الطيور المقاعد وطارت ضمن الطائرة في آن واحد
                    هل يبقى وزن الطائرة 100طن أم يصبح 95 طن ؟
                    · هل تخرج الطيور خارج الطائرة أم تبقى في الطائرة ؟ ولماذا

                    · لو أن الطائرة مفتوحة من الأمام والخلف وطارت الطيور من المقاعد في آن واحد,:
                    · هل يكون وزن الطائرة 100طن أم 95 طن ؟
                    · هل تبقى الطيور في الطائرة ضمن مجال الطائرة أم تخرج خارج الطائرة
                    ؟
                    ولماذا

                    · عندما يخرج رائد الفضاء من مركبة الفضاء فانه يبقى بجانب مركبة الفضاء بسبب عدم وجود غلاف جوي يكبح حركته ويبعده عن مركبة الفضاء فعند إرسال مركبة الفضاء إلى محطة الفضاء فإنها تلامسها مثل خروج رائد الفضاء ولو أن الإنسان هبط على سطح القمر لكان الهبوط على القمر مثل الهبوط على محطة الفضاء وليس كما صور في مدينة هوليود ؟
                    · الأرض مادة صلبة والغلاف الجوي مادة غازية لا نستطيع الإمساك بالغلاف الجوي إلا إذا تم حصره بمادة صلبه , فإذا اعتبرنا الغلاف الجوي يدور مع الأرض حول نفسها وحول الشمس فسيكون الغلاف الجوي ممسوك مع الأرض بمادة صلبة وةفي هذه الحالة لن تستطيع مركبات الفضاء الدخول والخروج من حدود الغلاف الجوي إذا كان مغلف بمادة صلبة ؟


                    · لماذا لا يتغير وزنك بين خط الاستواء والقطب إلا غرامات مع العلم قوة الطرد المركزي أو القوة النابذة فوق القطب أصبحت معدومة ؟

                    · إذا كانت الأرض تدور حول الشمس بسرعة 100 ألف كيلومتر بالساعة ,والقمر والأقمار الصناعية تدور حول الأرض فهذا يحتم على القمر والأقمار الصناعية أن يكون لهم قوة ذاتية تمكنهم من زيادة أو نقصان سرعتهم للمحافظة على موقعهم بالنسبة للأرض أثناء دوران الأرض حول الشمس ,ما هي القوة التي تمكن القمر والأقمار الصناعية المحافظة على دورانهم حول الأرض أثناء انتقال الأرض حول الشمس ؟؟
                    · لماذا لا يحدث حركات عنيفة للمياه في المحيطات أثناء دوران الأرض حول الشمس وهل يوجد حواجز لتخفيف حركة المياه في المحيطات ؟
                    · سرعة دوران الأرض حول الشمس 100 ألف كيلومتر بالساعة وأقصى سرعة لمكوك الفضاء 27 الف كم/سا هل يستطيع مكوك الفضاء الخروج والعودة إلى الأرض بسهولة بهذا الفارق بالسرعتين لو لم تكن الأرض ثابتة ؟
                    · هل أخذ المهندسين والطيارين والمرحلين أثناء إسقاطها في المحيط دوران الأرض حول نفسها وحول الشمس ؟
                    · عند عودة مكوك الفضاء إلى الأرض هل يأخذ رواد الفضاء في ناسا حساباتهم حركة الأرض حول نفسها وحول الشمس من الفضاء عند بدء
                    عملية الهبوط أم تتم عملية هبوط المكوك مثل الطائرة ؟

                    منقول عن الكابتن نادر جنيد
                    مختص في علم الفلك والفضاء والتقويم الهجري والميلادي ومواقيت الصلاة


                    تعليق


                    • #10
                      ماشاء الله عليك اخى محمد

                      دائما تاتى بالنفيس.

                      تعليق


                      • #11

                        هناك ثغرات في هذا البحث
                        منها
                        ان الباحث عندما قارن سرعة الارض
                        بالمكوك او الطائره اخطأ
                        فلقد غفل عن كبر حجم الارض
                        وصغر حجم المكوك والطائره
                        ان سرعة الارض ١٠٠ الف كم/ ساعه
                        مقارنه بححمها
                        وكذلك سرعة دوران الارض
                        حول نفسها مقارنه بحجمها
                        يظن البعض ان الارض لها
                        تسارع كسرعة الطائره او المكوك
                        وهذا سوف يؤدي الى هيجان البحار
                        والمحيطات وحدوث تسونامي
                        كما ذكر الباحث

                        ببنما الحقيقه هي ان هذه السرعه
                        مقارنه بحجم الارض

                        ولتبسيط الفكره
                        فان حركة دوران الارض حول نفسها
                        هي حركه لطيفه ناعمه اشبه بحركة
                        السحاب تسير بهذه الطريقه
                        لتكمل دوره كامله في اليوم والليله

                        ولكن عندما نقوم بحسبه رياضيه
                        او فيزيائيه
                        بحساب المسافه التي قطعتها الارض
                        مع الزمن المستغرق
                        فاننا سنحصل على سرعه
                        كبيره قد لايستوعبها البعض





                        تعليق


                        • #12
                          سأدحض نظريته بالرد على البرهان الأول

                          غاب عنه شيء مؤكد بخصوص الجاذبية الشمسية
                          فهو استدل بظاهرة المد والجزر للبحار عبر ارتباطها بجاذبية القمر

                          ما غاب عنه أن لجاذبية الشمس أيضا تأثير على الأرض
                          والدليل أنك لو حفرت بئر ماء فستجد أن الماء في فصل الصيف يغور في الأرض
                          وفي فصل الشتاء يجد الماء يرتفع

                          لا أتحدث عن شح المياه مثلا في فصل الصيف عبر ارتباطها بمياه الأمطار مثلاً
                          أتحدث عن المياه تغور وترتفع في فصلين من فصول السنة
                          والفصول كما نعلم مرتبطة ارتباط مباشر بالشمس

                          وهذه العملية يلاحظها خاصة من يكون الماء قليل عنده وأخذت تأكيد عليها
                          من قبل شخص محترف لصناتت الماء وحفر الآبار الارتوازية

                          .

                          تعليق


                          • #13
                            من خلال ما قرأت في البحث أحب أن أعلق على النقاط التالية:

                            - لفتته حول تكرار وصف الشمس والقمر بالجريان دون الأرض هي لفتة قوية وتحتاج تفسير لذلك .. ولكن لا أرى أنها ملزمة لفهم أن الجريان والحركة خاص بالشمس والقمر دون الأرض

                            - معظم نقاط البحث الحسابية الفيزيائية استعصت علي فتجاوزتها

                            - مسألة جاذبية القمر هي مسـألة لطالما أرقتني .. إذ كيف يكون للقمر تأثيرا بجاذبيته على البحار في الأرض ولا يفعل مثل ذلك على سطحه .. بل أين تأثير جاذبية الشمس على هذه البحار طوال السنة؟

                            - لم يقنعني البحث بشيء ولكنه أعجبني من حيث مجرد المحاولة .. فلو كثر المحاولون العرب ووجدوا الدعم سنخرج بعقول حرة منطلقة غير مقيدة تكتشف الجديد .. صحيح أننا سنواجه كثير من التخريف ولكن لا بأس فحينها سيكون لدى المتلقي والمحاور القدرة على تصفية هذه البحوث .. لكن ما أراه هو دائما تحقير أي تفكير عربي يحاول النظر للأمور بشكل مختلف ويعيد حساب المعادلة من جديد.

                            تعليق


                            • #14


                              الأرض لا تدور حول الشمس.. بل تطير


                              بعد انتشار هذه المقالة بشكل كبير على الإنترنت ظهرت العديد من التساؤلات تنتقد هذا البحث لأنه ربما يخالف المألوف، ولذلك اود أن اخبركم بان هذا البحث يتطابق مع القرآن الكريم من جهة ومع الحقائق العلمية من جهة ثانية. فالمؤكد مئة بالمئة أن أرضنا تنجرف مع بقية الكواكب ضمن المجموعة الشمسية بقيادة الشمس، وتتحرك صعوداً وهبوطاً حول مركز المجرة!

                              فإذا قدر لنا أن نخرج خارج المجرة وننظر إلى الأرض فسوف نراها تسير بحركة دوامية تشبة إلى حد كبير حركة الطائر تحت التصوير البطيء.. طبعاً هذه الأرض تستغرق أكثر من 225 مليون سنة لتتم دورةواحدة حول مركز المجرة.. فلو قدر للبشر أن يعيشوا لكل هذه الفترة وقدر أن يسيروا بسرعة تفوق سرعة الضوء فيمكن أن يروا إحدى دورات الأرض حول مركز المجرة..
                              ولذلك فإننا عندما نتحدث عن "طيران الأرض" فهذا يعني أننا نتحدث عن زمن يقدر بمئات الملايين من السنين. أما إذا أردنا أن ننظر إلى الأرض نظرة محدودة حسب أعمارنا القصيرة فإننا نرى دورانها حول الشمس فقط، ولذلك أرجو من إخوتي القراء الانتباه إلى هذه القضية، وهي أن القرآن صور لنا حركة الأرض وكأننا نراها من خارج الكون.. وهذا يدل على أن منزل القرآن هو خالق الأرض وهو أعلم بحركتها...

                              حتى قل سنوات قليلة كان العلماء يعتقدون أن حركة الأرض حول الشمس دائرية تقريباً، ولكن بعد اكتشاف حركة الشمس حول مركز المجرة وأنها تسير بسرعة هائلة تبين أن الأرض لا تدور إنما تتحرك حركة موجية اهتزازية صعوداً وهبوطاً.

                              عندما ننظر إلى الأرض من داخل المجموعة الشمسية نراها تدور حول الشمس، ولكن هل تبقى هذه الفكرة صحيحة عندما نبتعد عن مجموعتنا الشمسية
                              ؟عندما ننظر إلى الشمس من خارج المجرة، فإننا نجد الشمس تتحرك بسرعة هائلة وتنجرف عبر المجرة صعوداً وهبوطاً بحركة اهتزازية أو تموجية وتنجرف معها الكواكب مثل الأرض والقمر والمشتري وزحل... حتى حزام الكويكبات والنيازك .. كلها تنجرف صعوداً وهبوطاً... بحركة عنيفة جداً... هذه الحركة لا يمكن أن نسميها دوران الأرض حول الشمس إلا إذا نظرنا من داخل المجموعة الشمسية.

                              هكذا تبدو المجموعة الشمسية عندما ننظر إليها من الخارج... الشمس تجري بسرعة وتلحق بها الكواكب ومنها الأرض والقمر مثل سباق دائم لا يتوقف! إذاً الأرض لا تدور بل تطير في الفضاء.. هذا السباق عبر عنه القرآن بقوله تعالى: (لَا الشَّمْسُ يَنْبَغِي لَهَا أَنْ تُدْرِكَ الْقَمَرَ وَلَا اللَّيْلُ سَابِقُ النَّهَارِ وَكُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ) [يس: 4].

                              وهنا ربما نجد رداً على من يدعي أن القرآن لم يتحدث عن دوران الأرض حول الشمس، لأن القرآن يصف لنا الحقيقة المطلقة التي لا تتغير، بينما معظم الحقائق العلمية قابلة للتغير حسب التطور العلمي.


                              حسب المعلومات المتوفرة فإن الأرض تدور حول نفسها بسرعة تصل إلى 1600 كيلومتر في الساعة، والحركة الثانية للأرض حول الشمس، حيث إن الأرض تسير حول الشمس بسرعة تصل إلى أكثر 100000 كيلومتر في الساعة، أما الشمس فتسير حول مركز المجرة بسرعة تصل إلى 715000 كيلومتر في الساعة وهي سرعة هائلة.

                              إذاً الأرض لها ثلاث حركات: حول نفسها وحول الشمس وحول مركز المجرة... وربما هناك حركات أخرى لا يعلمها إلا الله تعالى. ولكن المؤكد أن هناك حركة رابعة للأرض مع المجرة حول مركز لتجمع المجرات وهي سرعة أكبر بكثير وتبلغ ملايين الكيلومترات في الساعة.إشارة قرآنية رائعة للحركة الحقيقية للأرضالقرآن لم يتحدث عن دوران الأرض حول الشمس، ولو قال: إن الأرض تدور حول الشمس، لكان هناك خطأ علمي، لأن الأرض لا تتحرك حركة دورانية بسيطة بل حركة معقدة جداً. والعجيب أننا نجد آية في كتاب الله تعالى تشير بدقة مذهلة للحركة الحقيقية للأرض!قال تعالى: (أَلَمْ نَجْعَلِ الْأَرْضَ كِفَاتًا) [المرسلات: 25]. في هذه الآية كلمة عجيبة وهي (كِفَاتًا) فما معنى هذه الكلمة؟ دعونا نذهب لمعجم المعاني على الإنترنت وندقق في معاني واستخدامات هذه الكلمة في اللغة العربية. وسوف نجد لهذه الكلمة ثلاثة معاني رئيسية:
                              1- معنى السرعةهذه الكلمة تعبر أساساً عن السرعة، فالكُفْتُ من الخيل: الشديدُ الوثْب. ويقال رجلٌ كَفْتٌ: خفيف سريع. وبالفعل فإن الأرض تسير بسرعة هائلة عبر المجرة مع المجموعة الشمسية وهذه السرعة تصل لأكثر من سبع مئة ألف كيلومتر في الساعة. ففي كلمة (كِفَاتًا) إذاً إشارة إلى أن حركة الأرض حركة سريعة جداً.2- معنى التقلب والسرعة مع الحركة صعوداً وهبوطاًكَفَتَ الشيءُ: تقلَّب ظهرًا لبطن وبطنًا لظهر. كَفَتَالطائرُ وغيرُه: أَسرع في الطير وتقبَّض فيه . يقال فرسٌ كفتٌ: أي سريع، شديد الوثب. وهذا المعنى يعبر تماماً عن تقلب الأرض وصعودها وهبوطها مع المجموعة الشمسية بحركة اهتزازية وذلك حول مركز المجرة مثل الفرس الذي يثب سريعاً فيصعد ويهبط.. أي في كلمة (كِفَاتًا) إشارة إلى الحركة التقلبية للأرض مثل طيران الطير، فالطير لا يسير بخط مستقيم بل نجده يصعد ويهبط تماماً مثل حركة الأرض صعوداً وهبوطاً.


                              هكذا يرسم الطائر مساراً يشبه المسار الذي ترسمه الأرض أثناء حركتها عبر المجرة. طبعاً هذه النتيجة لم يكن أحد يعلمها سابقاً، حتى الطيور كان العلماء يعتقدون أنها تسير بحركة مستقيمة فقط، ولكن تبين أن الطيور تتحرك صعوداً وهبوطاً وتتقلب أثناء طيرانها.


                              تأملوا معي الحركة الحقيقية للأرض .. إنها ترسم مساراً متموجاً مثل المسار الذي ترسمه الأرض أثناء "طيرانها" في المجرة. صعوداً وهبوطاً وتتقلب في حركتها، إذاً حركة الأرض ليس دورانية بل تشبه حركة الطير المسرع.



                              لاحظوا التشابه الكبير بين حركة الطائر وحركة الأرض، ولذلك فإن كلمة (كفت) تستخدم أساساً في اللغة للتعبير عن سرعة الطيور وتقلبها، وسرعة الفرس وشدة وثبه صعوداً وهبوطاً، كما جاء في معاجم اللغة العربية: (كَفَتَ الشيءُ: تقلَّب ظهرًا لبطن وبطنًا لظهر. كَفَتَ الطائرُ وغيرُه: أَسرع في الطير وتقبَّض فيه . يقال فرسٌ كفتٌ: أي سريع، شديد الوثب.).


                              وهكذا يتبين لنا أن الحركة الحقيقية للأرض تشبه حركة الطير .. ولذلك استخدم القرآن كلمة (كِفَاتًا) لأنها أنسب كلمة تعبر عن حقيقة حركة الأرض إذا نظرنا إليها من خارج المجرة.3- معنى الضم والجذبكفَت الثوبَ جمَعه وضمّ بعضَه إلى بعض. وهذا المعنى يعبر عن جاذبية الأرض للناس (أحياءً وأمواتاً) على الرغم من حركتها العنيفة جداً وسرعتها الهائلة فلا نكاد نشعر بها أو تؤثر علينا، فهي مستقرة تماماً كما قال تعالى: (اللَّهُ الَّذِي جَعَلَ لَكُمُ الْأَرْضَ قَرَارًا) [غافر: 64]. فالمعجزة التي تستدعي التدبر أن الأرض تسير بهذه الحركة السريعة والمعقدة وعلى الرغم من ذلك نراها مستقرة هادئة نعيش عليها ونستمتع بخيراتها، فهي قرار لنا بسبب تميزها بحقل جاذبية مناسب لاستقرارنا على ظهرها.وهنا لابد من التأكيد أن القرآن لو تحدث عن دوران الأرض حول الشمس لكان هناك خطأ علمي، لأن دوران الأرض يتحقق فقط إذا نظرنا إلى الأرض من داخل المجموعة الشمسية، ولكن القرآن يصف لنا الحقائق وكأننا نراها من الأعلى بما يشهد على أنه كتاب منزل من خالق الكون سبحانه وتعالى.



                              صورة تمثل الحركة الحقيقية للأرض كما نراها من خارج المجرة وهي حركة تموجية صعوداً وهبوطاً أي تسرع وتتقلب.. المسار الأصفر هو الشمس والمسار الأخضر هو الأرض. لاحظوا معي كيف أن المجرة أيضاً تتحرك وبالتالي كل شيء يسبح في هذا الكون.

                              وربما نتذكر فتوى لبعض علمائنا يقولون إن القول بدوران الأرض حول الشمس يخالف ظاهر القرآن... الحقيقة هذه الفتوى دقيقة من الناحية العلمية لأن القرآن بالفعل لا يقول إن الأرض تدور حول الشمس.. ولكن إذا فهمنا هذه الآية (أَلَمْ نَجْعَلِ الْأَرْضَ كِفَاتًا) على ظاهرها، أي الكفتُ هو السرعة والتقلب والجذب.. وقلنا إن الأرض كفات أي مسرعة وتصعد وتهبط مثل الطير، وتضم إليها القمر أثناء حركتها.. فهذا المعنى موافق للغة العربية ومطابق للحقيقة العلمية.

                              ملاحظات :
                              1- في الكون لا يوجد شيء مطلق .. كل شيء نسبي، فالأرض تدور حول الشمس هذا صحيح إذا نظرنا إلى الأرض من داخل المجموعة الشمسية، ولكن عندما نخرج خارج المجرة فإن الصورة ستختلف ولن نرى دوران الأرض، بل نرى جريان يشبه جريان موج البحر.
                              2- العلم لم يكتشف كل شيء عن حركة الأرض، وهذه محاولات للعلماء لتحسين تصورهم للكون، ولكن الحركة الحقيقية لا يعلمها إلا الله تعالى. ولكن الحقيقة اليقينية تقول بأن الأرض تجري بسرعة وتتلقلب وأن الشمس والقمر كذلك. وقد تظهر حقائق جديدة حول حركة الأرض، ولكن سوف تبقى متطابقة تماماً مع كلمة (كِفَاتًا).. بما يشهد على أن القرآن هو الحق.
                              والنتيجة أن قوله تعالى: (أَلَمْ نَجْعَلِ الْأَرْضَ كِفَاتًا) تعبر أفضل تعبير عن الحركة الحقيقية للأرض، سرعة مع تقلب وصعود وهبوط ... وهذه هي الحركة التي يؤكدها العلماء اليوم ... وهكذا يتفق القرآن مع الحقيقة العلمية، فسبحان الله!


                              تعليق


                              • #15
                                تحياتي اخي القدير
                                موضوع رائع جدا كالمعتاد
                                وأرجو ان تقرأ ردي جيدا وبتمعن


                                لقد قرأت البحث كامل وأعجبني كثيرا خصوصا انه فعليا يطابق تماما ما يقوله القرآن وبشدة وبلاغة شديدتين
                                أولا هناك نقاط في البحث شديدة العمق وهناك نقاط نستطيع ان نمر عليها مرور الكرام
                                فمثلا عندما يتحدث عن سرعة دوران الأرض وسرعة الرياح المناقضة لها فهذا تفسير يعتبر منطقي عندما نتحدث عن سطح خشبي عادي
                                ولكننا إذا ما قمنا بعمل قطعة مماثلة للأرض من الحديد وزرعنا في مركزها جهاز لاقط مغناطيس وتحكمنا في معيار الجاذبية سوف نعلم
                                أن كلام الباحث خاطئ .. حيث أن سرعة دوران الأرض يماثلها 30 ضعفا لقوة الجاذبية .. فالجاذبية الأرضية تتحمل جزءا من مسؤولية استقرار المخلوقات فوقها بدءا من الغلاف الجوي لها ..

                                أعتقد والله اعلم ان الباحث كان في غيبوبة عندما قال هذا الكلام

                                ولكن حين نذهب إلى الجمل التي تحدث فيها عن صعود المكوك الفضائي من الأرض للفضاء وهبوطه الدقيق على سطح القمر ورجوعه مرة اخرى إلى سطح الأرض فقط تخيلت فعليا هذا المكوك وتخيلت دقة المسار الذي لا يتغير مطلقا

                                وفعليا إذا خرج من الغلاف الجوي فما من طاقة تستطيع الإمساك به سوى السرعة الهائلة التي سوف تجعله يتحكّم في المسار في ظل غياب الجاذبية أو اي اسقاط فيزيائي قد يؤثر عليه اثناء دخوله حرم جاذبية القمر ومن ثم الخروج من حرم هذه المنطقة ودخوله إلى منطقة الغلاف الجوي الذي سيمكنه من قراءة الجاذبية والسرعة والضغط وما إلى ذلك فوجدت انه في الحقيقة يجب التوقف عند هذه النقطة والتمعن بها


                                إن مسألة دوران الأرض أو كرويتها لا يمكن الآن الإدلاء بالرأي ولو أردت كتابة بحث يمحق نظرية كروية الأرض أو دورانها حول نفسها فسوف نمحقها بإعجاز علمي دقيق جدا يؤخذ من آيات عظيمة ذكرت في القرآن الكريم في سور كثيرة جدا ومتعددة وفي الحقيقة ان كثير من الباحثين أطلقوا بحوثهم حول هذه النظريات وتم تلقينهم درساً قاسيا ولكن هناك امر قد يجمع بين النظريات ككل وتتلخص في كلمة " ســرعــة "


                                إن الله سبحانه وتعالى ذكر في كتابه العزيز هذه الآية :
                                هُوَ الَّذِي جَعَلَ الشَّمْسَ ضِيَاءً وَالْقَمَرَ نُورًا وَقَدَّرَهُ مَنَازِلَ لِتَعْلَمُوا عَدَدَ السِّنِينَ وَالْحِسَابَ ۚ مَا خَلَقَ اللَّهُ ذَٰلِكَ إِلَّا بِالْحَقِّ ۚ يُفَصِّلُ الْآيَاتِ لِقَوْمٍ يَعْلَمُونَ

                                وهو رد على الباحث نفسه توفقا مع بعض ما كتب فيه وهو التالي :

                                منازل القمر ... اختلفت كليا عن منازل الشمس .. هناك منازل للقمر ولكن هناك مستقر للشمس
                                لماذا لا يوجد مستقر للقمر كالشمس؟؟

                                هذا السؤال له اجابة واحدة وهو أن القمر له أكثر من مسار .. ومساراته متذبذبة كما وأن منازل القمر هي مواقيت الوقف واوقات الزوال أو الظهور ويبقى يظهر ويختفي حتى يبلى ويصبح كقطعة الخشب الناشفة أي العتيقة التي لا تستطيع الحركة .. أي يصبح عجوزا هرما .. الميكانيكية العظيمة التي تمكّن القمر من الحركة والذبذبة تزول ويسقط القمر أو يتفجر بعد ذلك يوم القيامة والله تعالى اعلم
                                بينما الشمس سوف تجري في خطها المستقيم إلى ان تستقر يوما من الأيام وينتهي ضياؤها وتبقى مجرد جسم مضاء ولكن من دون ضياء وهو ليس النور بحد ذاته بل الإشعاع الذي يُحدِث الضوء الساطع من الشمس .. سوف يكون هناك نور يوم القيامة ولكن لن يكون هناك ضياء فضوء الشمس وسطوعه سوف ينتهي وختفي .. وعندها تكون الشمس بلغت مستقرها الذي تحدث الله عز وجه عنه لماذا؟ لأن الشمس لا تزول بل ستكون يوم القيامة .. والدعاء الذي ندعوه دائما .. اللهم أظلنا بظلك يوم لا ظل إلا ظلك .. وهو من شدة حرارة الشمس الذي اختفى ضياؤها وبقيت حرارتها الشديدة .. وسبحان الله

                                الآيات واضحة جدا التي قام الباحث بوضعها وهي تتحدث بطريقة مباشرة عن مساقط الشمس وجريانها وسباقها مع القمر ولكنها فعليا لم تتحدث عن منازل الأرض أو سباقها مع الشمس والقمر أو مستقرها

                                سوف اقوم بشرح ما استوحيته من هذا البحث
                                إذا كانت الأرض تدور فيجب قطعا ان يكون لها نقطة بداية ونقطة نهاية تعود إليها .. ويجب ان يكون لها مسار .. الدوران لوحده دون نهاية أو مسار لهذا الدوران ليس كافيا ليصنع المعجزات الإلهية التي تحدث في السنة كالفصول الأربعة أو الليل والنهار وما إلى ذلك لأن الدوران يجب ان يكون له تأثير خارجي قبل أن يكون له تأثيرا داخليا فيجب أن يكون مع الدوران مسار تسير به الأرض لمكان ما .. والقرآن الكريم لم يذكر شيئا عن مستقر الأرض أو مسار الأرض أو منازلها وحتى التفسير الموجود في البحث الأخير يعتقد انه من الإسرائليات البحتة


                                أولا كلمة الكفت ليس معناها السرعة الهائلة وهذا هو معناها في معجم المعاني العربية في قاموس المعاني

                                معنى كلمة كِفَاتًا في القرآن الكريم


                                • الأرض كِفاتا : وعاءًا تضمّ الأحياء على ظهرها
                                • كفت الكفت: القبض والجمع. قال تعالى: ﴿ألم نجعل الأرض كفاتا * أحياء وأمواتا﴾ [المرسلات/25 - 26] أي: تجمع الناس أحياءهم وأمواتهم، وقيل: معناه تضم الأحياء التي هي الإنسان والحيوانات والنبات، والأموات التي هي الجمادات من الأرض والماء غير ذلك. والكفات، قيل: هو الطيران السريع، وحقيقته: قبض الجناح للطيران، كما قال: ﴿أو لم يروا إلى الطير فوقهم صافات ويقبضن﴾ [الملك/19] فالقبض ههنا كالكفات هناك. والكفت: السوق الشديد، واستعمال الكفت في سوق الإبل كاستعمال القبض فيهن كقولهم: قبض الراعي الإبل، وراعي قبضة، وكفت الله فلانا إلى نفسه، كقولهم: قبضه، وفي الحديث: (اكفتوا صبيانكم بالليل) (عن جابر رفعه قال: (خمروا الآنية، وأوكوا الأسقية، وأجيفوا الأبواب، واكفتوا صبيانكم عند المساء؛ فإن للجن انتشارا وخطفة) أخرجه البخاري في الأشربة 10/88، والاستئذان؛ وانظر: شرح السنة 11/391).





                                المعنى واضح جدا وصريح .. لقد قرأت سابقا أن معنى الكفت هو الشيء الذي يضم أو يكفت أي يقبض .. وهذا بالضبط ما وجدته هنا
                                وأردت التأكد من المعلومة أكثر فوجدت المعنى الأعمق

                                لقد ذهبت إلى تفسير القرآن الكريم فوجدت ان كلمة الكفت تعني القبض أوالضم وسبب تسمية الأرض بهذا الإسم هو أن الميت
                                عندما يدفن يأمر الله الأرض ان تضم نفسها على هذا الميت فإما يضيق القبر على صاحب السوء أو يتسع بعد الضمة الأولى للميت


                                كلنا عندما سنموت سوف تؤمر الأرض بضم أجسادنا بشدة وذلك ليتلقى الميت الحساب من الملكين .. ضمة الأرض تسمى ضمة القبر
                                وهناك دعاء نستعيذ بالله من ضمة القبر وعذابه

                                لذلك المعنى المكتوب في آخر رد لكلمة كفاتا خاطئ تماما ولا يفسر المعنى الحقيقي للكلمة القرآنية الجليلة


                                انا مع البحث في مسألة ان الأرض لا تدور حول نفسها ولا تدور حول الشمس .. بل هناك تفسير أكثر عمقا من كل هذا وذاك
                                فإن السرعة التي يسير بها الكون وهي سرعة هائلة تقاس بملايين السنوات الضوئية الذي يجعل من الكون بأكمله يتكوّر حول نفسه
                                فالشمس بذلك تجري وتعود لمسقرها ثانية لتجري من جديد وتعود وتستقر ثم تجري ....!
                                إلى يوم الدين

                                وهذا ينطبق على القمر .. فإذا كان للقمر منازل .. فيجب قطعا ان يكون هناك نقاط ارتكاز للكون يستقر عندها القمر ويسير من جديد ليستعيد سرعته التي انطلق منها وهي نفسها منازل القمر التي ليس لها عدد ولكن مستقر الشمس واحد .. ذلك لأن القمر يتغير في مساره .. بينما الشمس تجري في مسار واحد ولا يتغير على الإطلاق لإنه وان حدث ذلك فسينتهي الكون بأكلمه بتقدير العزيز الجليل

                                لا استطيع ان اتعمق اكثر حتى تثبت المعلومات وصحتها بالنسبة لي

                                احترامي
                                [CENTER]هناك حقيقة واحدة دائــماً
                                نستطيع ان نكون الخير و الشر اذا كنا نحاول ان نرفع الموت عكس مجرى الوقت
                                أحيانا يتطلب منا ان نؤمن بتلك المقولة : Need Not To Know
                                Fear Of Death Is Worse Than Death Itself - الخُوف من المُوت .. أسوأ مِن المُوت نفسه
                                اذا كنا سنستمر برمي السنارة في بحر مظلم ، فلن نصطاد شيئاً
                                مدارك Perceptions

                                تعليق

                                يعمل...
                                X