• نذكر الجميع من أن الغاية في انشاء هذا المنتدى هو الامر بالمعروف والنهي عن المنكر توعية الاخوان الباحثين عن الركاز بتقديم المساعده لهم من خلال هذا المنتدى بالعلم الحقيقي للأشارات و الرموز المؤدية لأماكن الكنوز المخبأة بعيدآ عن المساكن الأثرية التي كانوا يسكوننها ذالك لمنع ظاهرة التعدي على المباني الاثرية وتخريبها التي لايوجد بها اي كنوز فالكنوز تكون خارج المباني وان كانت موجوده فقد تم استخرجها من قبل الدوله العثمانية التي كانت تهتم باخراج اي كنوز في اي بلد كان تحت حكمها اهدفنا المحافظه على جميع المباني الأثرية لتكون رمز لبلادنا و فخر لنا امام العالم و الحفاظ على الاثار والبحث عن الدفائن و طلب الرزق في الاماكن التي تكون خارج مساكن القدماء
  • إعـــــــلان

    تقليص
    لا يوجد إعلان حتى الآن.

    رصد الدونمه حصري لقدماء

    تقليص
    X
     
    • تصفية - فلترة
    • الوقت
    • عرض
    إلغاء تحديد الكل
    مشاركات جديدة

    • رصد الدونمه حصري لقدماء


      هذا الموضوع لم يسبق الحديث عنه
      من قبل وانا اقدمه حصريا كهديه
      لمنتدى قدماء واعضائه الكرام
      بمناسبة عودة المنتدى

      طائفة الدونمه هم يهود اتراك
      نشأوا وترعرعوا في كنف الدوله
      العثمانيه ثم اظهروا الاسلام مع
      تمسكهم بمذهبهم ومازالوا موجودون الى
      اليوم يكيدون للإسلام والمسلمين
      عملوا على هدم أركان الخلافة الاسلاميه
      العثمانيه وساندوا حزب الاتحاد والترقي
      للانقلاب على الخلافه العثمانيه

      ولمن أراد الاستزاده عن هذه الطائفه
      فعليه بالبحث عنها
      وسيجد التفصيل ولعدم الاطاله

      اقول ان عدد من افراد هذه الطائفه
      وصلوا الى مناصب ورتب معتبره
      في الدوله العثمانيه والجيش العثماني
      وساعدهم في ذلك منهج التسامح الديني
      الذي كانت تنتهجه الدوله العثمانيه

      هؤلاء الضباط كانوا يتقنون فن الرصد
      وتمكنوا من رصد عدد من الدفائن
      التي كانوا يشرفون عليها ضمن
      تجريدات الجيش العثماني
      استخدموا رصد يهودي
      يظهر على هيئة قط اسود
      او ثعبان او كلب اعزكم الله
      واستخدموا عدة اشارات لهذا الرصد
      منها مجموعة مربعات متشابكه
      اشبه ببيت العنكبوت والنجمه السداسية
      وإشارة مرساة السفينة او اشارة أسد او كلب

      وهو رصد قذر جداً ومؤذي

      وحله بكتاب الله سهل لمن سهله الله عليه
      وفتح بصيرته وانار قلبه بنور اليقين

      علما بأن هؤلاء اليهود لم يكونوا يفعلوا
      هذا الامر حبا في الدوله العثمانيه بل
      كانوا يرصدون هذه الاموال لانفسهم
      ولطائفتهم

      هذا الرصد يتم من خلال ذبح قرابين
      وكسر كثيره ومتناثره من الزجاج في الموقع


      واعراضه المبدأيه

      ضيق شديد ورغبه في مغادرة المكان
      الاستعجال وتشتت الافكار
      الخلاف والنزاع بين افراد المجموعه
      طلسم بصري بحيث لاترى ولاتنظر
      ولاتتوجه الى جهة الدفين
      ولاتأخذك قدماك اليه
      وكذلك كسل العزيمه وفتور الهمه


      دمتم بخير

      اخوكم / الحجاز


    • #2
      موضوع مميز اخي الحجاز

      رغم انني من المغرب العربي و لا اظن ان به دفائن تركية

      لكن سمعت كثيرا من القصص في المغرب العربي لمن واجه رصد على هيئة قط اسود او ثعبان او كلب

      فهل هي مرصودة بنفس الطريقة ؟؟ اي تجتمع في نفس الحل ؟؟

      و ما الحل ؟؟

      لي قريب راى رصد الثعبان اثناء التنقيب
      و الى الان لو ترسل معه جيش كامل و تدفعله ملايين
      لن يعود الى ذلك المكان
      [CENTER][SIZE=4][COLOR=#000080] [B]"وَمَا تَدْرِي نَفْسٌ مَاذَا تَكْسِبُ غَدًا وَمَا تَدْرِي نَفْسٌ بِأَيِّ أَرْضٍ تَمُوتُ "[/B][/COLOR][/SIZE]
      [/CENTER]

      تعليق


      • #3
        مرحباً بك أخي الكريم الحجاز

        معلومات قيّمة بارك الله فيك ونفع بعلمك

        لاحول ولاقوة إلا بالله

        تعليق


        • #4
          ​جزاك الله كل خير اخي الحجاز و الدال على الخير كفاعله . اخي بإعتبار عالم في الحضارات القديمة هل بإمكانك أن تفتح لنا موضوع عن اليهود و مكان تواجدهم عبر التاريخ . ولك مني تحية إكبار و تقدير

          يقول الامام علي كرمه الله وجهه
          إن جلست لعالم فأنصت و إن جلست لجاهل فأنصت
          إن الانصات للعالم زيادة في العلم و الانصات للجاهل زيادة في الحلم

          ​إعـــــــلان:إعـــلان

          تعليق


          • #5
            أخي الحجاز

            بارك الله فيك وفيما تقدمه

            مع حديثك عن النجمة السداسية عند يهود الدونمه

            أضع لك إشارة لا أعلم هل تخصهم أم لا

            لك الرأي


            تعليق


            • #6
              عن اذن اخوي : الحجاز .
              باحث هناك مدة زمنية كبيرة حسب تحليلي . بين الاشارة التركية والنجمة السداسية .. النجمة السداسية
              اقدم بكثير من الاشارة التركية ... هذا والله اعلم .
              لاإله إلا الله محمد رسول الله

              تعليق


              • #7
                أخي فهد الدوسري

                نعم ربما هي أقدم
                خاصة وأن المنطقة بشكل عام التي تحوي الإشارة
                مر عليها حظارات مختلفة
                فهي منطقة مرور لقوافل تجارية وحجيج ومنطقة زراعية
                كانت تكثر فيها المياه قديماً

                إن كان لها دلالة تكنيزية سأهتم بها خاصة وأنني أشك ولا أجزم
                أن الحجر الحامل لها خلفه شيء ما


                ألف شكر

                تعليق


                • #8

                  شكرًا للاخوه الأفاضل على
                  مداخلاتهم
                  ولعلي اجد الوقت الكافي
                  للرد على جميع الاستفسارات
                  والمتابعه

                  اتمنى التوفيق للجميع
                  وكل عام وأنتم بخير

                  تعليق


                  • #9
                    جزاك الله خيرا اخى الحجاز

                    تعليق


                    • #10
                      بارك الله فيك وفي علمك اخي الحجاز

                      وجزاك الله كل خير على ماتقدمة

                      تعليق


                      • #11
                        تحياتي أخي الكريم

                        موضوع رائع ومعلومات مميزة للغاية
                        وعلى ما اعتقد ان من بين جذورهم طائل حتى هذا اليوم
                        والله تعالى اعلم

                        احترامي
                        [CENTER]هناك حقيقة واحدة دائــماً
                        نستطيع ان نكون الخير و الشر اذا كنا نحاول ان نرفع الموت عكس مجرى الوقت
                        أحيانا يتطلب منا ان نؤمن بتلك المقولة : Need Not To Know
                        Fear Of Death Is Worse Than Death Itself - الخُوف من المُوت .. أسوأ مِن المُوت نفسه
                        اذا كنا سنستمر برمي السنارة في بحر مظلم ، فلن نصطاد شيئاً
                        مدارك Perceptions

                        تعليق


                        • #12
                          المشاركة الأصلية بواسطة باحث متعلم مشاهدة المشاركة
                          أخي فهد الدوسري

                          نعم ربما هي أقدم
                          خاصة وأن المنطقة بشكل عام التي تحوي الإشارة
                          مر عليها حظارات مختلفة
                          فهي منطقة مرور لقوافل تجارية وحجيج ومنطقة زراعية
                          كانت تكثر فيها المياه قديماً

                          إن كان لها دلالة تكنيزية سأهتم بها خاصة وأنني أشك ولا أجزم
                          أن الحجر الحامل لها خلفه شيء ما


                          ألف شكر
                          افتح لاشارتك موضوع خاص وان شاء الله اعطيك التوجية السليم .
                          لاإله إلا الله محمد رسول الله

                          تعليق


                          • #13
                            جزاك الله خيرا اخى الحجاز

                            تعليق


                            • #14
                              المشاركة الأصلية بواسطة taha abou ettib مشاهدة المشاركة
                              ​جزاك الله كل خير اخي الحجاز و الدال على الخير كفاعله . اخي بإعتبار عالم في الحضارات القديمة هل بإمكانك أن تفتح لنا موضوع عن اليهود و مكان تواجدهم عبر التاريخ . ولك مني تحية إكبار و تقدير
                              ا


                              الأخ العزيز طه لقد وضعت اصبعك
                              على الوتر الحساس
                              وبصراحه ان الحديث عن اليهود
                              في هذه الفتره من الزمن اصبح مُلِح وضروري
                              لان هذه الشرذمه خطرهم مستطير وشرهم كبير
                              اعتقد اننا بحاجه
                              الى معرفة ثلاث محاور
                              تتعلق باليهود
                              وهي
                              ماضيهم
                              حاضرهم
                              مستقبلهم

                              وبهذا نكون قد أحطنا
                              بهم إحاطة السوار بالمعصم

                              اتمنى ان اجد الوقت لكتابة هذا الموضوع
                              واليك بعض رؤوس الاقلام
                              اليهود هم اعداء الله
                              ومصدر بلاء وفساد وشقاء للبشريه
                              افسدوا دينهم
                              وافسدوا النصرانيه
                              وفعلوا الامر نفسه مع الاسلام
                              اليهود والانبياء
                              اليهود اباطرة السحر
                              اليهود وهتلر
                              اليهود والشيعه والهدف المشترك
                              اليهود اباطرة الاعلام لتدمير القيم
                              اليهود اباطرة المال
                              اليهود والمسيح الدجال

                              هذه بعض المحاور لعلك تبحث عنها
                              لفهم طبيعة هؤلاء الملاعين



                              تعليق


                              • #15
                                السلام عليكم

                                أود من بعد إذنك أخي الفاضل حجاز ان اقول جمل بسيطة عن اليهود لأن الفهم الوارد الآن هو أننا حين نقول كلمة اليهود نعود إلى الاحتلال الفلسطيني والإجرام والفساد الذي حل بالعالم
                                بسبب أجناس من اليهود ولكن حينما قرأت عنهم أكثر ومن أكثر من مكان وبطرق مختلفة اكتشفت أن اليهود والأباطلة الذين ولدو في كنعان ومصر سابقا يختلفو عن الصهاينة المحتلين للأراضي
                                الفلسطينية الآن .. بل وان الفئة التي طردت من ألمانيا سابقا ورفضتها انجلترا وفرنسا وشرق آسيا مختلفون أيضا عن الصهاينة الآن

                                اليهود ينقسمو إلى ثلاث فئات :

                                - بني إسرائيل من أصول كنعانية وفرعونية قديمة وخيبرية
                                - اليهود وهم الأباطلة والسحرة والمشعوذين والتي تنحدر سلالتهم من أصول معينة وأنساب من بني إسرائيل وهم المفسدون والمجادلون في الدين والحق دائما
                                - الصهاينة المحتلين هم جماعات نسبت إلى اليهود سابقا ومنهم يهود بحق ومنهم من بني إسرائيل

                                العرق بين الثلاثة يختلف تماما
                                الرائحة والشكل وطريقة التفكير مختلفة تماما فيما بينهم

                                من بني إسرائيل هناك الأحبار الآن وهم من أصول كنعانية أو يهود مصر القديمة لو حاورتهم في الإسلام يعترفون بقدسيته وصحّته حتى هذا اليوم
                                وهناك أحبار يهود وكهنة منهم الآن لهم فيديوهات عبر اليوتيوب يتحدثون عن الديانة الإسلامية كما يتحدثون عن جيش ضخم لا يهزم ولا ينام ويعترفون
                                بحق الدين الإسلامي وكماله وصحّته حتى يومنا هذا

                                أما اليهود .. فهم رؤساء منظمات الآن ولهم باع في الاقتصاد طويل للغاية وأسياد للأموال ورؤوسها وعلى رأسهم كان جورج الإبن والأب وشارون في مرحلة متقدمة من الوقت الآن وفي الماضي القريب كان من بينهم آدم ويزهاوت وجماعته السرية ومن الماضي البعيد كان هناك يهود خيبر وغيرهم من الفئات التي تفرعت من بني اسرائيل حسب العرق والدم والأنساب

                                منهم من يؤمن بالتوراه حق الإيمان ومن بينهم الأحبار والكهنة والرهبان اليهودية .. وهم مخلصون لدينهم ويعرفون نقاط ضعفهم ويقدسون الديانة الإسلامية ويعتبرونها الديانة الأقوى حتى هذا اليوم

                                ومنهم من لا يعترف بالتوراه القديمة ويؤمنون بالتوراه المحرفة وهي توراة العقد الجديد أما توراه العهد القديم فهي محفوظ ومخبأة كما قال الله عنهم في كتابه العزيز بما معنى الآية أنهم يظهرون جزءا منه ويخفون الباقي .. أما الكهنة من أباطلتهم وسحرتهم يعتبرون أن الجزء المخفي هو الجزء الأعظم والسري الذي لا يجب تداوله بين الناس والعامة .. وانه نفحة إلهية وسر من أسرار الألوهية العظيمة .. ويعتبر اليهود أن هذه الكتب وهو التوراة القديمة وهي أسفار وإصحاحات كما هو الحال في كتب الإنجيل القديمة .. فأسفاهم تنقسم إلى أسفار إلهية " استغفر الله العظيم " وهي الأجاء المخفية من الكتاب المقدس عندهم .. وهو ما يقول عنه أحبارهم انها كلمة الله لموسى التي لم يستطع تداولها سوى قداوسة التوراة وبنو اسرائيل سابقا من بعد موسى عليه السلام .. وحتى الآن يعتبرون أن الله قال كلمة مخفية لموسى يعلمه بحقوق الربوبية وأسرار الألوهية التي لا يجب ان يراها او يقرأها أحد .. ومنها يندرج كتب السحر الأسود والرموز والأفكار المغرضة التي زرعتها بنو إسرائيل فيما بينهم سابقا .. حيث ان هذه الفئة من اليهود عاشت وترعرت في جو السحر والشعوذة سابقا .. فهم يعلمون ما لا نعلمه نحن من اسرار تخص الكون او الإله " استغفر الله العظيم " عن طريق السحر والشعوذة والتعاون مع مردة المخلقوات الأخرى من الجن والشياطين وغيرهم ايضا ..

                                حتى هذا اليوم لا نعلم كم من الكتب التي اندرجت تحت مسميات مختلفة تتحدث عن اسرار مخصصة عن الكينونة الإلهية من كتابهم السري " الكبالة " حتى الآن لا يعرف العالم سوى كتابين فقط لليهود .. التوراة والتلمود .. التوراة القديمة والتوراة الحديثة والتلمود وهي عصارة الإثنين معا إلى جانب كتب اخرى يختلف فيها العلماء ومن بينهم كتابة " الكوبالة "

                                يهود كنعان أخف وطأة من يهود خير ويهود مصر القديمة .. فالكنعانيين هم من أصول عربية أصيلة وحقيقية نزل عليهم نبي الله عيسى عليه السلام سابقا وكتابهم الأصلي الإنجيل .. منهم من أسلم ومنهم من كفر بالإنجيل ومعجزات نبي الله عيسى وانحدرت منها كتب الثالوثية النصرانية والثالوثية اليهودية أيضا .. لذلك نجد ان الكثيرين من بنو إسرائيل أو اليهود يعتقدون جلي الاعتقاد بأن هناك اسرار في الإنجيل كما هو الحال في التوراة التي نزلت على بنو إسرائيل في عهد موسى عليه السلام

                                الفرق بين هؤلاء وهؤلاء أن يهود كنعان وفلسطين لم يكن لديهم الخبرة الواسعة في السحر والشعوذة التي كان يمارسها أهل خيبر ويهود مصر القديمة .. فقد كان هناك اختلاف في الطباع والفكر ومنهجية الحياة بالكامل فيهود كنعات عرب أصيلون وهم من المعمّرين في الأرض " القصد من كلمة معمرين أي منتجون " كانوا منتجون في الزراعة والصناعة والعلوم .. واستقروا في فلسطين منذ ذلك الوقت حتى يومنا هذا

                                لذلك عندما كان يصلنا سابقا فيديوهات او إيميلات قبل 6 او 7 سنوات من الآن حول بكاء بعض الجنود الإسرائليون أو حب بعض اليهود للديانة الإسلامية وبكائهم على الفلسطينيون المظلولمون في فلسطين الآن فهذا صحيح ولم تكن خدعة ولا سبل لتعزية اسرائيل واحساس الشفقة ناحيتهم

                                بل ان السر الذي لا يعلمه الكثيرون ان الصهاينة أعدادها قليلة للغاية وعرب اسرائيل هم الأكثر عددا .. لذلك تجد ان الصهاينة الآن تحاول تجنيد المراهقين قبل الشباب منهم والنساء قبل الرجال لقلة عددهم ومنهم من تم سحبه من عائلته سابقا او خطفه

                                الصهاينة الموجودون الآن معروفون بخطف وقتل الأطفال قبل كبار السن والنساء .. وفي عام 2005 كتبت مقال كامل ولكني منعت من نشره حول أطفال الأنفاق .. وسألت معارفي في فلسطين حول صحة هذا الأمر وتأكدت من صحة أن الصهاينة يقومون بخطف اطفال فلسطين الرضّع ويحبسونهم في انفاق تحت الأرض " ومن المعروف انهم الشعب الأول في حفر الخنادق والأنفاق الداخلية لمآراب كثيرة " ومن بينها تدريب وتجنيد أطفال مسلمون فلسطينيون على القتل والتدمير .. لان اعدادهم قليلة للغاية هناك ويريدون من يحمل عبء الموت وقت النزال بينهم وبين المسلمين

                                الفرق بين بني إسرائيل واليهود والصهاينة اليوم هو الجبن والخوف الشديد
                                بنو إسرائيل الكنعانيون كانو أكثر هدوءا وسلاما من بني إسرائيل الخيبريون أو يهود مصر القديمة فقد كانو اشد رعبا وأكثر حذرا من غيرهم
                                أما الصهاينة اليوم .. فهم أكثر رعبا وأكثر جبنا ممن سبقوهم .. فهم ليسوا على علاقة وثيقة بسحرة اليهود أو شعوذتهم ..!

                                أما سحرة وأباطلة ومشعذوا اليهود فهم الآن يتوزعون أجزاء في اليمن وأجزاء في فلسطين وخصوصا تلأبيب وأجزاء في الهند وأجزاء أخرى في الصين في القرى .. وأجزاء أخرى في أوروبا جنوب شرق أوروبا مثل ألمانيا وإنجلترا والولايات المتحدة كما انهم يتوزعون في جنوب أفريقيا وبلاد الشام مثل سوريا سابقا والأردن الآن ..!

                                واليهود الأصليون من بني إسرائيل الخيبريون أو يهود مصر القديمة يختفون تحت أسماء مختلفة وأجناس واعراق أخرى فهم لا يحملون الجنسية اليهودية على الإطلاق بل يحملون جنسيات مختلفة ألمانية وروسية وأميريكية ليستطيعوا الدخول والخروج كما يشاؤون دون خوف او ملاحقة
                                لأن هذه الدول بالذات منعت اليهود سابقا من دخول بلادها بسبب افسادهم فيها وتخريبها لها سابقا

                                الديانة اليهودية الأصلية اليوم بين أيادي كهنة وسحرة واباطلة وأحبار تتداول بالسر ولها تأثيرها على المجتمع بشكل خفيّ
                                اما الديانة اليهودية المتداولة الآن فهي خلط بين الديانة المسيحية والديانة اليهودية معا .. فقد اختلط الثالوث النصراني والثالوث المسيحي
                                ولهم مسميات مختلفة فمثلا يقال عن الديانة المتشددة المسيحية كاثوليكية والديانة المتشددة اليهودية الأرثوذكس وكلتا الديانتين تتحدث عن الثالوث المقدس وروح القدس والتعميد .. !

                                وعلى الرغم من اختلاف مباني كنائس المسيحية واليهودية إلا ان الفكرة الأصلية هو الصليب .. وتجد الآن من اليهود يضعون الصليب ويؤمنون به كزء من ديانتهم .. وهناك الكثير من التجانسات بين الديانتين من الناحية العقائدية المحرّفة الآن

                                إلا ان الأجزاء الأخرى مختلفة ...!

                                اعتذر للأطالة ومازال هناك المزيد

                                [CENTER]هناك حقيقة واحدة دائــماً
                                نستطيع ان نكون الخير و الشر اذا كنا نحاول ان نرفع الموت عكس مجرى الوقت
                                أحيانا يتطلب منا ان نؤمن بتلك المقولة : Need Not To Know
                                Fear Of Death Is Worse Than Death Itself - الخُوف من المُوت .. أسوأ مِن المُوت نفسه
                                اذا كنا سنستمر برمي السنارة في بحر مظلم ، فلن نصطاد شيئاً
                                مدارك Perceptions

                                تعليق

                                يعمل...
                                X